خولة بنت سامي الكريع كبير علماء ابحاث السرطان

خولة بنت سامي الكريع هي كبيرة علماء أبحاث السرطان بمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض وعضو مجلس الشورى السعودي عام 2007.

تعليمها

حصلت خولة بنت الكريعي على درجة البكالوريوس في الطب والجراحة العامة من جامعة الملك سعود ودكتوراه في السرطان الجيني في الولايات المتحدة وتحديداً المركز القومي للبحوث في ماريلاند ، كما حصلت على البورد الأمريكي في علم الأمراض من جامعة جورج تاون.

حياتها العملية

العالمة خولة الكُرعي ، الأستاذة بكلية الطب بجامعة الملك فيصل ، ومديرة الأبحاث في مركز الملك فيصل الوطني للسرطان ، ومستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث ، ورئيسة أبحاث السرطان في نفس المستشفى ، وتترأس الفريق العلمي حاليًا. إجراء برنامج بحثي حول البصمات الوراثية لمرضى السرطان في المملكة العربية السعودية. وأنتج البرنامج نتائج هذه الدراسات التي نشرت في عدد من المجلات العالمية. لذلك منحها الملك عبد العزيز بن عبد العزيز أمير الحرمين الشريفين وسام الملك عبدالعزيز من الدرجة الأولى تقديراً لإنجازاتها وإسهاماتها العديدة في البحث الطبي.

عضويتها

  • مثل الدكتور خولة المملكة في المؤتمر الدولي للسرطان بالولايات المتحدة الأمريكية.
  • وهي عضو في جمعية علم الوراثة الأمريكية.
  • عضو الجمعية الأمريكية لأبحاث السرطان.
  • قائد الفريق العلمي في مجال علم الوراثة السرطانية.
  • عضو الجمعية الكندية لعلم الأمراض الأمريكية.
  • كما مثلت المملكة في المؤتمر الأوروبي لسرطان القولون.
  • وهي أيضًا عضو في هيئة تحرير مجلة Journal of Medical Genetics و National Geographic و International Journal of Medical Genetics.
  • محاضر بكلية الطب جامعة الملك فيصل.
  • تعاونت في العديد من الدراسات مع العديد من مراكز أبحاث السرطان المحلية والدولية.

كتبها وأبحاثها العلمية

تمتلك الدكتورة خولة الكريع أكثر من 120 دراسة علمية معتمدة محليًا ودوليًا ونشر أكثر من 300 ورقة علمية في مجلات طبية محلية وعالمية.

الجوائز والتكريمات

حصلت العالمة السعودية خولة الكريع على العديد من الجوائز والأوسمة أبرزها وسام الملك عبد العزيز من الدرجة الأولى عام 2010 ، وجائزة هارفارد للتميز العلمي عام 2007.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى