لماذا سمي بئر هداج بهذا الاسم

سبب تسمية بئر هداج بهذا الاسم

المؤرخون منقسمون حول سبب تسمية هداج ، حيث أوضح عالم الآثار السعودي الدكتور عبد الرحمن الأنصاري أن سبب التسمية يعود إلى الارتباط اللغوي بين كلمة “حدج” واسم “حدو”. أو “أداد” يشير إلى إله الماء السامي ، وخاصة إله الماء الآرامي ، الذي عاش في مدينة تيماء في بداية الألفية الأولى قبل الميلاد ، كما كان الرأي السائد بين علماء الآثار.

وكما يقول المؤرخون فإن سليمان الدخيل كان يعتقد أن كلمة حداج هي ثقل شداد ، وهي مشتقة من الحجاج ، وهي خطوة قرر اللغويون مقارنتها بالسير والتسارع ، مما يدل على السرعة ووفرة المياه المتدفقة من البئر.

بئر هداج ، يعتبر أشهر سينوت في الجزيرة العربية لأنه الأقدم بعد بئر زمزم ، يسميه العرب شيخ ويلز بسبب كرمه وتفانيه اللامتناهي.

بئر هداج مضرب المثل والأشعار

تقع حداج في تيماء ، وهي تابعة لتبوك ، وتشتهر بالكرم والعطاء ، ويشبه بها الكرم.

قال الصموال بن عديات ، الذي حكم تيماء في القرن الخامس الميلادي: “بنى لي حصنًا قويًا وسقيها كلما أردت الرسم”.

ويرثي صاحب السمو ؛ الأمير بن عبد المحسن رثاء لوالده قائلا :

وطيب الذكر يكفيه لا قيل مرحـوم

مرحـوم يا ريـف الأرامل والأيتام

ياللي رفيقك دوم مكـرم ومحشـوم

هداج تيما .. وإن زما الضـد لطام

وكذلك يقول صاحب السمو ، الامير بدر بن عبد المحسن :

مدري الزمان اللي زبد ثم عربد

ولعبت بك أمواجه معاليق وحجاج

أو هو الحبيب اللي نزح عنك وبعد

ولك حاجة به ونت ما قلت محتاج

أو هو الجسد لا بد يعرق ويبرد

دور لنفسك ساعة الضعف مخراج

يا ضارب في الصخر بذراع أجرد

بين بياض العظم ما فاض هداج

ونلاحظ في هذه الآيات عظمته ، من بئر حداد ، حيث كان نادل مزرعة القدين ، وراوي عطش الإبل ، وزائر البستان ، ونخلة تيماء.

تاريخ انشاء بئر هداج

تعتبر بئر هداج من أشهر المعالم الأثرية والتاريخية والسياحية في مدينة تيماء في الجزء الشمالي الغربي من المملكة العربية السعودية ، حيث يغني الشعراء ويضربوا مثالاً في الكرم والتفاني.

تم بناء البئر في منتصف القرن السادس قبل الميلاد ، وقد ترك تاريخها العديد من القصص في ثناياها. لهذه الأسباب وغيرها ، يعتبر بئر هداج أشهر بئر في شبه الجزيرة العربية ، وبعد ما يقرب من 2500 عام من وجوده ، لا يزال هذا البئر الكبير ينضح بمياه عذبة ونقية.

أسباب شهرة بير هداج

  • كما ذكرنا ، لبئر حجاجي تاريخ طويل من القرن السادس قبل الميلاد ، فقد قدم الكثير وأظهر كرمًا كبيرًا لكل من الناس القدامى والحديثين في هذا المجال حيث قدم لهم في الماضي المياه ، والآن لا يزال تحت حكمه. القاعدة.
  • بُني بئر الحجاج من الحجر المصقول بنفس الطريقة التي شُيدت بها آثار العصر البابلي في شمال المملكة العربية السعودية ، مثل قصور الردم والسور والحمراء.
  • هذه المنطقة عبارة عن صحراء تكثر فيها أشجار النخيل والعديد من البساتين والمزارع التي تعتمد بشكل كامل على مياه بئر الهدا.
  • يتميز هذا البئر بتصميم عتيق ، مع ثقب فقاعي مربع تقريبًا ، وهو الأكبر بين رؤوس الآبار الأخرى ، ويبلغ محيطه حوالي 65 مترًا وعمقه حوالي 12 مترًا.
  • قديما كانت الإبل تنقل مياه البئر ، أما في السواني فهناك نحو سبعة وسبعين ناقة تستخرج الماء من البئر وواحد وثلاثون نقالة.

أهم المعالم الأثرية في مدينة تيماء

تعتبر مدينة تيماء السعودية ، الواقعة جنوب شرق منطقة تبوك ، من المناطق الأثرية والتاريخية التي تعود إلى ما قبل ظهور الإسلام ، حيث تضم العديد من المواقع الأثرية والمعالم السياحية والتاريخية والعديد من النقوش الحجرية التي تدل على الحضارات القديمة. .

تعتبر تيماء مركزًا تجاريًا واقتصاديًا مهمًا ، لأنها تتمتع بخصوصية تربتها ، ووفرة المياه ونقاوتها ، ومناخها المعتدل ، مما يجعلها من أهم مدن شمال شبه الجزيرة العربية.

ورد اسم تيماء في الكتابة المسمارية الآشورية والبابلية والآرامية وكذلك النبطية لأن يزيد بن أبي سفيان كان عليها في أيام رسول الله وكانت تيماء نقطة انطلاق الفتح الإسلامي.

تتزايد شهرة تيماء ، وتظهر في العديد من المواقع الأثرية ، من أهمها ؛

  • بئر هداج ؛ يعود تاريخها إلى ما يقرب من 2500 عام ، ولا تزال تنضح بمياه عذبة نقية.
  • السور الخارجي: يعتبر من أطول أسوار المدينة التي ورد ذكرها في التاريخ ، حيث يبلغ طوله أكثر من عشرة كيلومترات ، ويزيد ارتفاعه عن عشرة أمتار ، ويتراوح عرضه من متر إلى مترين.
  • قصر الرضم قلعة يتوسطها حجر مصقول. يعود تاريخ القصر إلى منتصف الألفية الأولى قبل الميلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى