موضوع تعبير عن فصل الربيع بالعناصر , مقدمة عن عيد الربيع

يعتبر فصل الربيع واحداً من أهم فصول السنة الأربعة، وهو الفصل المنتظر من قبل كافة الناس على اختلاف أعمارهم، ذلك أنه يعتبر مبعثاً للتفاؤل، والمتعة، وفرصة لقضاء أجمل الأوقات، والاستمتاع بمباهج الحياة. يأتي فصل الربيع بعد فصل الشتاء الذي يمتاز ببرودته الشديدة، وبكونه يحمل الأمطار، والثلج، والبرد، والخيرات، ففصل الشتاء يعتبر فصل السكون، وقلة الحركة بالنسبة لكافة الناس. كما ويأتي فصل الربيع أيضاً قبل فصل الصيف الذي يمتاز بحرارته العالية التي قد تصل إلى معدلات غير طبيعية خاصة مع الظروف الجوية الاستثنائية التي تشهدها مختلف بقاع الكرة الأرضية في يومنا هذا.

عناصر الموضوع

1- مقدمة عن فصل الربيع

2-جمال الربيع

3-فضائل فصل الربيع

4-وقت الربيع

موضوع تعبير عن حب الوطن بالعناصر والمقدمة والخاتمة

مقدمة عن فصل الربيع

يمتاز فصل الربيع فصل الربيع بجمال الأحوال الجوية التي تترافق معه، فالحرارة تمتاز بالاعتدال في هذا الفصل، وهذا غاية ما يطمح إليه الناس خاصة بعد أن يكونوا قد قضوا فترة طويلة برفقة الأمطار، والرياح، والعواصف الشتوية.

كما يمتاز فصل الربيع أيضاً بكونه فصلاً تتفتح فيه الأزهار، مما يجعله فصلاً جميلاً، يمكن للإنسان أن يستمتع فيه بالطبيعة المميزة، والتي لا تتوفر في كافة أوقات العالم.

فصل الربيع حول العالم لطالما حظي فصل الربيع بمكانة مميزة ومرموقة من كافة الأمم حول العالم، وعلى مر الأزمان والعصور، ومن أبرز مظاهر الاحتفاء بهذا الفصل المميز، ارتباط العديد من الأعياد والمناسبات به، بالإضافة إلى تعطيل الحياة العامة فترة من الزمن للترحيب بقدوم الزائر المنتظر في عدد من دول العالم في عصرنا الحالي.

 

جمال الربيع

يترافق الاحتفال بالربيع في عدد من بقاع العالم بالاحتفال بيوم العمال العالمي، حيث تتلاقى هاتان المناسبتان في الأول من شهر مايو من كل عام، كما ويترافق فصل الربيع أيضًا مع مناسبة دينية مسيحية هامة لكل المسيحيين حول العالم وهي مناسبة عيد الفصح؛ وهو العيد الذي يحتفل فيه بقيامة السيد المسيح بعد أن صلب بثلاثة أيا، أما لدى الفرس القدماء، فقد كان اليوم الأول من أيام فصل الربيع هو اليوم الأول من أيام العام الجديد، وهو ما يعرف باسم النيروز كما يسمى في التقويم الفارسي، وهذا ويحتفل في عصرنا الحالي بهذا اليوم في العديد من المناطق الآسيوية من بينها: إيران، وأفغانستان، وأذربيجان، إلى جانب الأكراد في كل من العراق، وسوريا.

الصينيون لديهم احتفالهم الخاص بالربيع أيضًا، حيث يعتبر عيد الربيع في الصين واحداً من أهم الأعياد المتوارثة لدى هذا الشعب، إذ يبدأ الاحتفال بهذا العيد في أول أيام التقويم الصيني ويستمر لمدة خمسة عشر يوماً، ويسمى هذا المهرجان بمهرجان الفوانيس. وأخيراً يحتفل الهندوس بقدوم فصل الربيع من خلال ما يعرف بمهرجان الألوان، والذي يضفي نوعاً من الأجواء المميزة على هذا الشعب.

موضوع تعبير عن الصداقة بالعناصر والمقدمة

فضائل فصل الربيع

فالربيع هو الإيذان ببدء حياةٍ جديدة، مليئةً بالكثير من الأزهار والورود والفراشات، وهو رمز الحياة والتجدد، ورمز الخضرة اليانعة، ففيه تتزين الأرض وترتدي أجمل حلّةٍ لها، فما من منظرٍ أجمل من منظر اللون الأخضر وقد اكتست به الأشجار والأرض، وكأن الأرض عروسٌ تحتفي بليلة عرسها، وما من عطرٍ أروع من عطر ورود الربيع وهي تنثر أريجها في الآفاق، وتُخرج لتزيّن الطبيعة، وتُرسل أوراقها لتحطّ عليها الفرشات الزاهية اليانعة، وتغري العصافير كي تُؤدي رقصات الفرح والجمال، فالربيع ليس مجرد فصلٍ عابرٍ من فصول السنة، بل هو سيد الفصول وأجملها.

تتجدد الأحلام في فصل الربيع، وتمتلئ النفس بالطاقة الإيجابيّة، فرؤية الورد والأشجار الخضراء والطيور وقد بدأت تبني أعشاشها، تجعل القلب يرقص من شدة الطرب، خصوصاً أن سماء الربيع زرقاء صافية، وكأنها خلعت عنها ثوبها الرمادي الملبّد بالغيوم، لتكشف لونها الرائع الأخّاذ، فالنجوم في الربيع تُصبح لامعةً أكثر، والقمر فيه يُصبح أكثر جمالاً، كأن الأرض والسماء يتنافسن على الجمال فيه، فيتمازج الأزرق مع الأخضر، لتنتج أجمل اللوحات التي أبدعها الخالق سبحانه وتعالى.

كل الكائنات تنتظر الربيع، لأنها تعلم جيداً قسوة باقي الفصول، فالشتاء القاسي يضرب بعواصفه الهوجاء، ويُغرق الأرض والأشجار العارية، والصيف الحارق، يلسع النباتات والأشجار والفراشات بحرارة شمسه القوية، والخريف يسرق الخضرة، ويترك الأشجار والأزهار صفراء عاريةً، ليس فيها ثمرٌ أو تجدد، وحده الربيع من يمدّ يده للحياة، ويفتح أبواب الجمال لتشرق على الأرض كلها. في فصل الربيع، تعود الطيور المهاجرة إلى أوطانها، وتصحو الحيوانات من سباتها، وتنمو البذور الغافية في التربة، وكأنّ الأرض تتباهى بما ارتدته من أثواب الجمال والدلال، فالربيع أمٌ حنون، وينبوع ماءٍ متدفق بكلّ معاني الحياة، فتبارك الله أحسنُ الخالقين، الذي أودع سره العظيم فيه، وجعله مختصّاً بالجمال، وجعله فصل الحب وموعد استيقاظ الأمنيات.

ولأنّ الربيع أجمل الفصول، طالما ألهم الشعراء والأدباء والكُتّاب ليكتبوا فيه أجمل القصائد، وينظمون أروع كتابات الحب والرومانسيّة، ففيه تشتعل حرارة الحب، وتستيقظ الكلمات كالورود، فهو فصلٌ ملهمٌ، يفتح القريحة ويشحذ القلب، ويعطي خيوط الإبداع للجميع كي يمسكوا بها، ويمهد طريق الإبداع أمام من يريده، وكم من قصائد بدأت بوصف الربيع وانتهت به، كقول الشاعر البحتري في وصف جمال الربيع ورقته” أتَاكَ الرّبيعُ الطّلقُ يَختالُ ضَاحِكاً، منَ الحُسنِ حتّى كادَ أنْ يَتَكَلّمَا. ”

قال الشاعر”وَقَد نَبّهَ النّوْرُوزُ في غَلَسِ الدّجَى، أوائِلَ وَرْدٍ كُنّ بالأمْسِ نُوَّمَا”

 

وقت الربيع

يبدأ فصل الربيع في الحادي والعشرين من شهر آذار من كل عام في النّصف الشماليّ للكرةِ الأرضية، ويبدأ في الثاني والعشرين من سبتمبر في النصف الجنوبي منها، ويمتاز بالمناخ المعتدل واللطيف، بحيث تنمو فيه الأزهار والأشجار والمناظر الطبيعية، إضافةً لمعظم الأنواع من الخضار والفواكه.

تأثيرات فصل الربيع على الإنسان يؤثّر فصل الربيع على الإنسان تحديداً من الناحية الصحيّة بالشكل التالي: تعب الربيع: نتيجةً للتغّير في الجو، فإنّ الإنسان في هذا الفصل، يميل إلى التعب، والهزل، والكسل للنوم، التالي النوم لساعات طويلة؛ وذلك نتيجة انخفاض في مستويات السيروتونين، وعلى وجهٍ خاصّ النساء، نتيجة عدم ظهور الشمس في أغلب الأحيان، ولكن هذا التعب بناءً على دراسات مختلفة يكون مفيد لجسم الإنسان.

موضوع تعبير عن الأم بالعناصر

الربيع:

رغم أنّ هذا الفصل يتميّز بالحيويّة والطبيعة الخلابة، إلّا أنّ أجواء الربيع لا تروق لبعض الناس، وتحول الفصل من الشتاء إلى الربيع، يؤثّر بشكل سلبي على الإنسان من ناحية جسديّة ونفسيّة، ممّا يؤدّي إلى الشعور بالاكتئاب.

حساسية الأنف: هي عبارة عن مشكلة صحيّة تصيب الأنف والعيون، بحيث تبدأ في هذا الفصل حبوب اللقاح بالتفتّح، ويتكاثر الغبار والروائح الطبيعية المختلفة، التي تؤثّر على الأشخاص المصابين بالحساسيّة.

 

 تغيّر ساعات النوم:

كل شخص منا لديه نظام حياة معيّن، فيستيقظ بساعة معينة وينام بساعة معيّنة، وعندما تتغيّر مواعيد النهار والليل على الإنسان، فإنه تلقائياً يتأثر نظام حياته المتعلق بالنوم والاستيقاظ، فيتعب نفسياً وجسديًا.

أعياد فصل الربيع يحتفل الكثير من الناس بأعياد ومناسبات معينة خلال هذا الفصل، ومنها: عيد الفصح: هو عيد يخص الديانة المسيحية، ويطلق عليه اسم عيد القيامة، ويقال أنه في هذا اليوم قام المسيح من موته بعد ثلاثة أيام من صلبه، ويتمّ فيه الصيام لمدة أربعين يوم، حيث لا يتمّ تناول أيّ مأكولات تحتوي على اللحوم .

موضوع تعبير عن الرياضة واهميتها بالعناصر

عيد الربيع:

يعتبر من أعياد الفراعنة، ويحتفل فيه المصريين، وهو موسم حصاد الشعير. عيد النيروز: هو أحد الأعياد الرسمية التي تخص دولة إيران وأفغانستان وتركيا والأكراد، وهو يعتبر بداية سنة جديدة لهذه الدول. عيد العمال: يُحتفل به في الأول من شهر أيار من كل سنة، ويعتبر عطلة رسمية في جميع أنحاء العالم. مهرجان الألوان: يحتفل فيه الهندوسيين في الهند والباكستان وجميع الدول التي يعيش فيها هندوس، وهو مهرجان البهجة والألوان، حيث يقوم الناس برشّ بعضهم البعض بمساحيق ملونة.

عيد الربيع هو من أكثر الأعياد انتشاراً، ويصنّف من الأعياد التي تقوم في كل عام على شكل مهرجان كبير في فصل الربيع، ويعتبر عيد الربيع موروثاً ثقافياً قديماً لأغلب الشعوب، توارثته الأجيال من أجدادهم القدماء، واقتبست بعض الدول هذا العيد من الدول المجاورة لها، أو الدول التي احتلّتها لكن تختلف باختلاف مسميّات العيد، وشكلياته، وتبريراته الشعبية والدينية من دولة لأخرى، ويحتفلون فيه الشعوب وخصوصاً الشعب المصري، والشعب العراقي.

عيد الربيع عند المصريين يحتفل الشعب المصري من كل عام في فصل الربيع بعيد الربيع، الذي يرجع تاريخه إلى الأسرة الثالثة الفرعونية أي قبل الميلاد بحوالي ألفين ونصف عام، وكان يعرف لدى الفرعونيين باسم شمو بمعنى بعث الحياة؛ لأنّهم يعتقدون أنّ بداية الخلق كانت في الربيع، ومن بعد قرون مضت سميّ العيد باسم شمّ النسيم، وذلك لاعتدال جو الربيع، ونسيمه العليل، وجمال خضرة الطبيعة، ويحتفل الشعب المصري اليوم بالعيد الشعبي في المنتزهات والحدائق التي تكون خضرتها مفرش للأرض، أما الفرعونيين كانوا يحتفلون بهذا العيد أمام الأهرامات.

 

طقوس فصل الربيع

وكان غروب الشمس عن الأهرامات طقساً من طقوس الاحتفال لديهم، حيث تتكوّن ظاهرة لن تتكرّر إلّا مرّة واحدة من كل عام، وهي اختراق أشعة الشمس قمة الهرم فيتبادلان الضوء والظل الذي يجعل قمة الهرم تبدو وكأنها مشطورة إلى قسمين. يشترك كلّ من المصريين اليوم والفرعونيين القدماء بطقس واحد مشترك لا يتغيّر، وهو طقس الطعام، ففي وقت الاحتفال يحملون معهم الأطعمة التالية فقط، وهي البيض، والسمك، المملح، والبصل، والخسّ، والحمّص الأخضر، وذلك لاعتقادهم أنّ كل صنف من هذه الأطعمة له دلالة ورمز، فالبيض رمز لخلق الحياة من الجماد، والسمك المملح رمز لتقديس نهر النيل والرزق، والبصل رمز لطرد الأرواح الشريرة، والخسّ رمز لبدء الربيع، والحمّص الأخضر رمز لقدوم الربيع، كل هذه الأطعمة ظلّت أطعمة تقليدية تحضر كل عام في احتفال عيد الربيع.

عيد الربيع عند العراقيين يحتفل العراقيون من كل عام في فصل الربيع بعيد الربيع الذي يعتبر من أقدم الأعياد العراقية، وباختلاف الفئات الدينية بين الناس في العراق إلّا أنّه يعتبر هذا العيد أكثر الأعياد التي تشمل الفئات المختلفة، وكان الاحتفال بهذا العيد في العراق منذ القدم أي منذ العصور السومرية والبابلية، وكان في اعتقادهم أنّ إله الخصب الذكري يتحرّر من قبره ويخرج ليخصب إله الأرض والأنوثة عشتار، فيزدهر الربيع وتحيي الحياة، ويستمرّ العيد لعشرة أيّام وتقدّم فيه القرابين، والصلوات، وتلاوة أساطير الخليقة، كما يتحدّث الملك عن نفسه وإنجازاته، وذبح ثور واحد ذو لون أبيض لتروى الأرض بدمه، وتخرج مسيرة كبيرة لحرق الدمى الملونة، ثمّ تنصيب الملك مرة أخرى والاعتراف بحكمه، أمّا اليوم يحتفل العراقيون بالعيد مع بعضهم، ويأكلون الحلويات المختلفة والخاصة بالعيد، ويتبادلون الزيارات والرحل الترفيهية.

الربيع الحلو عاد والجمال الحلو في المباهج زاد وعاد والزهور الحلوة كالعهد بيها زينت كل الوجود عمرها ما أخطأت يوم الميعاد ملت الغيطان رسمت الفرحة حيضان زهزهت لون الشفايف واتخضبت بالحمرة الخدود والجفون اتصالحت بالأماني الحلوة راح عنها السهاد الربيع الحلو عاد في عقود الفل ملفوفة أجياد أبيض من لونها السحاب داب الجفى فنور القمر هجر الحبايب ولي عن دنيانا غاب الربيع الحلو عاد الهوي ترقص علي أنغامه أغصان السهر تكتب من ضلها في نور القمر اسم الحبيب بين المروج والأفنان والشجر الربيع الحلو عاد وغرد العصفور لحن حبيبي غنوة جميلة علي عودة الطري يرقص عليها أجمل وتر.

فصل الربيع تتفتح فيه الورد ونباتات الزينة ذاتِ الأزهار الجميلة، والرائحة الزكية، وتعتبر الورود من مظاهر السعادة لدى الإنسان، فلها دور كبير في المناسبات الخاصة، وتعتبر من أنواع الهدايا المميزة، والتي تدلّ على مستوىً عالٍ من المشاعر الجميلة التي يتبادلها الأشخاص مهما كانت صفاتهم.

تَتنوّع الورود وتختلف في أشكالها وأسمائها، وطريقة العناية بها، والمحافظة عليها، وكيفية اختيارها، وسنتعرّف في هذا المقال على بعض أنواع الورود، واستخداماتها، وفوائدها.

موضوع تعبير عن السياحة بالعناصر والمقدمة والخاتمة

توقيت فصل الربيع

أتي فصل الشتاء بعد انتهاء فصل الخريف من أجمل تحضير الأرض والنباتات من أجل استقبال فصل الربيع، حيث يبدأ المناخ بالتغير بشكل واضح فتتجه درجاته نحو الانخفاض المستمر، حتى يصبح الطقس بين بارد في النهار وشديد البرودة في الليل، مع ظهور للعواصف الرعدية والرياح الجارفة في بعض المناطق، كما يشهد فصل الشتاء هطول دائم للأمطار، بالإضافة إلى تغطية الثلوج للأرض في بعض المناطق الشمالية والباردة، كما تشهد المناطق الأخرى سقوطاً متفاوتاً في كميات الثلوج بحسب شدة العواصف الثلجية المارة بها، وعادةً ما يبدأ فصل الشتاء في 21 كانون الأول، وينتهي في 20 آذار، حيث تبدأ ساعات النهار بالتناقص تدريجياً خلال هذه الفترة مع تزايد في ساعات الليل.

التكيف خلال فصل الشتاء يلجأ الإنسان والحيوان إلى القيام بعديد من التغيرات الواضحة في أسلوب حياتهم، والتي تساعدهم على التكيف مع طبيعة وأجواء فصل الشتاء للتمكن من الاستمرار والبقاء واجتياز فصل الشتاء بأمان لحين قدوم الأجواء الدافئة في فصل الرابع، حيث تقوم بعض الحيوانات بالاختباء في جحورها وأوكارها تحت التربة طوال فصل الشتاء كما يفعل النمل والقنافذ، بينما يقوم البعض الآخر باللجوء إلى السبات الشتوي طوال فصل الشتاء كما هو الحال لدى الدببة، بينما تلجأ الطيور إلى الهجرة بحثاً عن المناطق الدافئة، كما يغلف العديد من أنواع بذور النباتات أغشية صلبة تحافظ عليها من البرد، كما توجد هذه الأغشية على عدة أنواع من البراعم للمحافظة عليها من البرد والصقيع.

الانقلاب الشمسي في الشتاء يأتي أول يوم من أيام الانقلاب الشتوي في 21 من شهر ديسمبر، والذي يوافق أول يوم من أيام فصل الشتاء في الجزء الشمالي للكرة الأرضية، حيث يتمركز قرص الشمس في أبعد نقطة نحو الجزء الجنوبي للأرض، كما يمتاز اليوم الأول من الانقلاب الشتوي بكونه أقصر يوم في السنة، حيث يكون الزمن الفاصل بين شروق الشمس والغروب في أقل مستوياته خلال هذا اليوم.

 

أهمية فصل الربيع :

تظهر أهمية فصل الربيع في تحقيق توازن الحياة واستمرارها على سطح الكرة الأرضية، من خلال مياه الأمطار التي تحافظ على مستوى المياه اللازم لبقاء الحياة على سطح الأرض، وأهميتها في توفير المياه الجوفية والمحافظة على مستوى مياه الأنهار والبحيرات، وري التربة وحمايتها من الجفاف والتصحر، والمساعدة على إنعاش الغطاء النباتي التي تحتويه، والذي يشكل الحجر الأساسي في السلسلة الغذائية للكائنات الحية.

موضوع تعبير عن النظافة بالعناصر والافكار , مقدمة وخاتمة عن النظافة

شاهد أيضاً

موضوع تعبير عن السلام

موضوع تعبير عن السلام بالعناصر والمقدمة والخاتمة , بحث عن السلام

السلام هو شئ هام جدا، فأي مجتمع يجب أن يقوم على السلام، إن نهضة أي …