أسباب الإصابة بدوالي الخصية ، طرق علاج دوالي الخصية

تعرف دوالي الخصية بأنها من الأمراض الشائعة بنسبة عالية بين الرجال قد تتعدى 15%، كما أنها يكون لها تأثير بنحو 15% من الشباب في سن المراهقة، وقد تتكون الدوالي بصفة عامة في خلال مرحلة البلوغ، وتتواجد بشكل كبير في الجانب الأيسر لكيس الصفن، نظراً للتركيب التشريحي، للجانبين اليسر والأيمن من كيس الصفن، حيث أنه لا يتشابهان، ومن الممكن أن تصاب الجهتين معاً لدوالي الخاصيتين، ولكن هذا الأمر نادر الحدوث، والجدير بالذكر أن ليس كل من يعاني من دوالي الخصيتين يؤثر على انتاج الحيوانات المنوية.

دوالي الخصية:

أسباب الإصابة بدوالي الخصية:

  • السبب الرئيسي وراء الإصابة بدوالي الخصية، عند توسع الأوردة الدموية حتى أن تصبح أكبر عن حجمها الطبيعي، لأن صمامات هذه الأوردة الصغيرة التي توجد في كيس الصفن، ولا تقوم بأداء مهامها بشكل جيد، ففي الحالات الطبيعية، تقوم تلك الصمامات التي تتواجد في الأوردة ذات الاتجاه الواحد بتدفق الدم في اتجاه القلب، ولكنها تقوم بإغلاقه عند تبطأ تدفق الدم لكي تمنع عودته للوراء، وعندما لا تقوم تلك الصمامات بالعمل بصورة جيدة، من الممكن أن يعود الدم للوراء ويتركز في الأجزاء السلفية بالوريد، مما يؤدي لتكون دوالي الخصية.

أعراض الإصابة بدوالي الخصية:

قد يصاب الكثير من الرجال بدوالي الخصية دون أن يعلمون ويقومون بمهام حياتهم اليومية بصورة طبيعية، ولكن يوجد بعض الأعراض التي تشير لدوالي الخصية ومنها:

  1. حدوث بعض الألم في منطقة الخصية وترافقها شعور بالحكة، وعند الاسترخاء على الظهر تزاول تلك الأعراض.
  2. تضخم ملحوظ في منطقة كيس الصفن.
  3. صغر حجم الخصية في الجهة المصابة.
  4. الشعور الدائم بثقل كبير.
  5. يزداد الشعور بالألم عند الوقوف لفترات طويلة أو بذل مجهود بدني كبير.
  6. يزداد الأمر سوء عند نهاية اليوم عند المقارنة في بدايته.
  7. تزايد حجم دوالي الخصية، مع مرور الكثير من الوقت، وقد يصبح أكثر وضوحاً في سن الشباب، كما أنه يضعف انتاج الحيوانات المنوية في بعض الحالات، ولكنها تتحسن مع الالتزام بإرشادات الطبيب والمواظبة على العلاج.
  8. إذا لاحظ الشخص المصاب اختلاف حجم الخصيتين.
  9. عند الإصابة بدوالي الخصيتين في سن الشباب قد يكون لها تأثير سلبي على خصوبتهم، ويجب على الشخص المصاب اللجوء للطبيب في أقرب وقت، لتجنب الكثير من المخاطر والمشاكل الجسيمة.
  تحليل cmv , ما هي طبيعة فيروس CMV

كيفية تشخيص دوالي الخصية:

يتم تشخيص مرض دوالي الخصيتين من خلال الفحص السريري، بحيث يقوم الطبيب المختص بالقيام ببعض الفحوصات السريرية للشخص المصاب، إلى جانب القيام بالفحص بالأشعة الصوتية، لكي يتم التأكد الكلي من الإصابة بدوالي الخصية أو من عدمها، وقد تكون دوالي الخصية في بعض الأحيان تتركز في الجهة اليسرى، بنسبة تتعدى 85% بالتقريب أو تكون أكثر أو أقل.

طرق علاج دوالي الخصية:

  • قد يكون علاج دوالي الخصية من الأمور الضرورية التي لا يمكننا الاستهانة بها، وبالأخص في حالات العقم وتأخر الانجاب، أو إذا كانت الدوالي تسبب الكثير من الآلام والشعور بعدم الراحة بصفة مستمرة، حتى بعد اللجوء لاتباع العقاقير الدوائية والمواظبة عليها، مثل الأدوية المضادة للالتهاب ، مع الحرص مع ارتداء الملابس الداخلية الدافئة واتباع الكثير من الأمور التي يشير بها الطبيب.و أقل.
  • عند المعاناة من ضمور الخصية بدرجة كبيرة فقد يكون العلاج المناسب لها هو التدخل الجراحي لدوالي الخصية، وفي العادة تتم من خلال ربط قباله الوريد المتضرر، وإعادة توجيه لتدفق الدم في اتجاه الأوردة العادية، ومن الممكن أن تكون الجراحة مفتوحة أو من خلال المنظار، قد يشعر الشخص المصاب ببعض الآلام بعد الجراحة بشكل معتدل، وقد يختفي في غصون أيام قليلة.