صحة

اسباب الاسهال , الأسباب الناتج عنها الاسهال وطرق العلاج

إن الإسهال من الأمراض التي يصاب بها المريض بسبب اضطراب حركة الماء في الأمعاء مما يشعر المريض بعدم الراحة، والإسهال أيضاً عبارة عن خروج البراز على هيئة سائل أو ماء وتتكرر عملية الإخراج من مرتان إلى ثلاث مرات يومياً فما أكثر، ويعرف الإسهال بأنه ليس مرض في حد ذاته بل أنه عرض من ضمن أعراض أخرى لمرض معين، ولكنه قد يكون خطر في بعض الحالات وذلك إذا تدهور الأمر وأصيب المريض بالجفاف الذي يؤدي في النهاية إلى الجفاف الحاد.

وللإسهال عدة أنواع تتمثل في الإسهال الإفرازي والإسهال الأوسموتي والإسهال المراري، ورغم كل هذه الأنواع إلا أن هناك عدة أسباب تؤدي إلى الإصابة بالإسهال والتي يجب على الفرد التعرف عليها حتى يتجنبها.

اسباب الاسهال:

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الشخص بالإسهال، وهذه الأسباب متعددة وكثيرة ومن بين هذه الأسباب ما يلي:

  • تعرض المريض للعديد من المشاكل في البنكرياس خاصةً المشكلات التي تحدث بسبب التليف الكيسي، وهذه المشكلات تتسبب في الحد كمن إنتاج المواد المساعدة على الهضم مما يصيب الشخص بالإسهال.
  • تعرض الشخص المصاب بالإسهال إلى استئصال المرارة أو زيادة نسبة العصارة الصفراء في القولون.
  • تعرض المريض إلى العدوى الجرثومية مثل الكوليرا أو السالمونيلا، أو العدوى الفيروسية مثل فيروس التهاب الكبد الوبائي أو فيروس الروتا، أو أن الشخص لديه كائنات طفيلية مثل الأميبا.
  • أن الشخص المصاب بالإسهال يتناول بشكل دائم كافة أنواع الكافيين وكذلك الكحوليات ويفرط في تناولهما.
  • أن الشخص تعرض إلى استئصال جزء من الأمعاء مما جعل الأمعاء قصيرة وغير قادرة على استيعاب أي شيء يأكله المريض.
  • المداومة على تناول العقاقير التي تعمل على تليين المعدة مثل العقاقير المسئولة عن إدرار البول أو العقاقير التي تساعد على التخلص من الحموضة أو العلاجات الكيميائية.
  • إصابة الشخص بحساسية بسبب الأطعمة التي تحتوي على جولاتين والتي تتوفر بكثرة في القمح وهو ما يسمى بالداء الزلاقي.
  • إذا كان المريض ممن يعانون من سرطان في الأمعاء أو القولون وذلك لأنهم يتعرضون إلى الإسهال بشكل حاد.
  • إذا كان المريض يعاني من أمراض في الغدد الكظرية أو الغدد الغدة الدرقية وكذلك مرض السكر فيكون بذلك المريض عرضة للإصابة بالإسهال.
  • إصابة المريض يتعسر الهضم.
  • إصابة المريض بالتهاب القولون التقرحي أو التهابات الأمعاء.
  • إذا كان المريض متعرض لتلف في الأمعاء بسبب العلاج بالإشعاع لسرطانات البطن.
  اسباب مرارة الفم

وكل هذه الأسباب لا تظهر كلها على المريض بل قد يظهر واحد منها أو اثنين أو أكثر من ذلك، ولهذا يجب أن يتعرف المريض على علاج الإسهال من خلال كل سبب من الأسباب السابقة حتى يكون قادر على التخلص من المرض بشكل نهائي والتمتع بصحة سليمة والتخلص من الآلام التي يسببها الإسهال للبطن.

علاج الإسهال:

يمكن علاج الإسهال من خلال إتباع بعض التعليمات وذلك دون زيارة الطبيب فلا يستدعي زيارة الطبيب إلا إذا طالت مدة الإصابة بالإسهال أو أصيب المريض بالجفاف، ومن طرق علاج الإسهال ما يلي:

  • البعد عن المشروبات الغازية وذلك لأنها تؤدي إلى زيادة نسبة الإسهال.
  • الإكثار من تناول العديد من المشروبات الطبيعية لاسيما عصير التفاح، وأيضاً زيادة شرب كميات كبيرة من الماء لتعويض الجسم ما فقده.
  • يمكن كذلك استخدام بعض العقاقير التي تحد من زيادة الإسهال والتي تقلل من حركة الأمعاء.
  • استخدام المحاليل التي تحتوي على الصوديوم والسكر والبوتاسيوم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق