حكم عن الخيل , امثال واشعار عن الخيل

الخيل أحد أنواع الثدييات ذوات الحوافر، يستخدم في الركوب، والمعارك، والمسابقات، وهو من الحيوانات الأليفة، وله مسميات عديدة من أشهرها الجواد والحصان، وجاءت كلمة الخيل من الخيلاء أي الاعتزاز والافتخار بالنفس، وتختلف الخيول فيما بينها اختلافاً كبيراً سواء في الشكل والحجم والسرعة واللون والقدرة على التحمل والجري، فالحصان العربي مثلاً من أفضل الخيول في العالم وأغلاها ثمناً، وما يميز الخيول العربية جمالها ورشاقتها وسرعتها وذكائه وشجاعته، فقد استخدم العرب الخيول في المعارك والسباقات على مر العصور. وللخيل أهمية في حياة الإنسان حيث يقوم الإنسان باصطيادها للحصول على الغذاء من لحومها، أو لصناعة الملابس والأغطية من جلودها، وكانت الخيول قديماً تعد حيوانات مفترسة ولكن مع مرور الوقت قام العرب بترويضها وأصبحت تستخدم في مجالات عديدة تسهل على الإنسان إنجاز الأعمال اليومية، وأصبح استخدامها ضروري للنقل والحراثة وساهمت في تخفيف الجهد والمشقة عن الإنسان. وكما قال رسولنا الكريم –صل الله عليه وسلم- أن الخيل معقود بنواصيها الخير ليوم القيامة، ففي الخيل عزة وخير لا يستطيع عقل الإنسان أن يفهمها، إن الخيل تحزن ولا تبوح بذلك، وتتألم ولكن تبقى قوية عزيزة، ومنذ القدم إلى يومنا هذا مازال للخيل فضل وخير وسيستمر هذا الخير إلي يوم القيامة.

إبراهيم نصر الله
إذا ماالخيل ضيعها أناسٌ حميناها فأشركتِ العيالا نقاسمها المعيشة كل يومٍ و نكسوها البراقع و الجلالا

قلبي تردى من على صهات *** خيل الهوى ، فغدى أسير فتاة
أبو القاسم الشابي

المتنبي
الخيل والليل والبيداء تعرفني***والسيف والرمح والقرطاس والقلم

ابن خلدون
ثم لما كانت العرب تضع الشيء لمعنى على العموم ،ثم تستعمل في الأمور الخاصة ألفاظا أخرى خاصة بها فرق ذلك بنا بين الوضع والإستعمال ،واحتاج إلى فقه في اللغة عزيزالمأخذ كماوضع الأبيض لكل ما فسه بياض ،ثم لختص الأبيض من الخيل بـالأشهب ومن الإنسان بـالأزهر ، ومن الغنم بـالأملح حتىصار استعمال الأبيض في هذه كلها لحنا وخروجا عن لسان العرب

ظهور الخيل غطوها و حليب النوق اسقوها
مثل عربي

قول عربي
أثرى الأموال فرس يتبعها فرس في بطنها فرس

خالد بن صفوان
أما الخيل فللرعب و الرهب و أما البراذين فللجمال و الدعة و أما البغال فللسفر البعيد و أما الإبل فللحكم و أما الحمير فللدبيب و خفة المؤونة

أعز مكان في الدنى سرج سابح *** و خير جليس في الأنام كتاب
المتنبي

لاوتسي
عندما يسود الحق تسخر الخيل لأعمال المزرعة، وعندما يسود الباطل تسخر الخيل لخوض المعركة.

ماكس فريش
الفرق بين المؤلف والحصان أن الحصان لا يفهم لغة تاجر الخيل.

أوفيد
لا يجرى الحصان بأسرع من السرعة التي يجري بها عندما يكون هناك خيل آخر يحاول اللحاق بها وتخطيها.

أرأيتَ دمعَ الخيل؟! كم من عبرةٍ .. في الروحِ، لم تعلمْ بها الأهدابُ
غازي عبد الرحمن القصيبي

أسامة العمرى.صباح الخير نيارا
الخيل معقود بنواصيها الخير الى يوم القيامة … فاى ثقة ستنتابك عندما تشاهد حصان وان تدرك ان الخير بناصيته ، واى يقين تنشد ان كان ذلك كلام المصطفى .. صباح بنواصي الخير معقود .. صباحكم خير ..

إبراهيم نصر الله
في الخيل عزّه لا يستطيع الإنسان أن يفهمها، إنها تحزن ولا تبوح، وتتألم ولا تنكسر يا ظاهر. كأن ماتسرب من الفرس البيضاء إلى داخلك، لم يكن حليبها وحدها. ولكن، عليك أن تتذكر أنك إنسان أولاً وأخيراً

و تذكر انّ من تعرفه الخيل لن يجهله الناس
إبراهيم نصر الله

أحمد ديدات
يستحيل تنظيف مربط الخيل دون أن تتلوث الأيدي

مثل روسي
إذا أردت ركوب الخيل صل كرة، وإذا أردت ركوب البحر صل مرتين، أما إذا أردت الزواج فصل ثلاث مرات.

عنترة بن شداد
هلا سألت الخيل يا ابنة مالك*** إن كنت جاهلة بما لم تعلمي***يخبرك من شهد الوقسعة أنني***أغشى الوغى وأعف عند المغنم

قال الإمام عمر بن الخطاب رضي الله عنه : عليكم بإناث الخيل ، فإن بطونها كنز وظهورها حرز ، وقد روي هذا مرفوعا

عنترة بن شداد
هلا سألت الخيل يا ابنة مالك***إن كنت جاهلة بما لم تعلمي***يحبرك من شهد الوقيعة أنني***أغشى الوغى وأعف عند المغنم

مصطفى لطفي المنفلوطي
رأيت الشعراء البيضاء في مفرقي فارتعت لمرآها، كأنما خيل إلى أنها سيف جرده القضاء على راسي، أو علم أبيض يحمله رسول جاء من عالم الغيب ينذرني باقتراب الأجل…

قال عامر بن الطُّفَيل:
وللخيل أيامٌ فمن يصطبر لها ** ويعرِفْ لها أيامها الخير يُعقِب

وقال الرّبعي:
وقلتُ لقومي أكرِموا الخيل إنني ** أرى الخيل قد ضَمَّت إلينا الأقاصيا

وقال طَرفة:
نُمسِكُ الخيلَ على مكروها ** حِين لا يُمسكها إلا الصُّبُرْ

وقال لَبِيدٌ:
معاقِلُنا التي نأوِي إليها ** بناتُ الأعوجية، والسُّيوفُ

وقال بعضهم وهو نظم حديث للنبي صلى الله عليه وسلَّم
الخير ما طلعت شمسٌ وما غربت ** مُعلَّقٌ بنواصي الخيل معقودُ

عنترة بن شداد
هلا سألت الخيل يا بنة مالك***- غن كنت جاهلة- بما لم تعلمي***يخبرك من شهد الوقيعة أنني***أغشى الوغى وأعف عند المغنم

الشريف الرضي
يا ليلة السفح ألا عدت ثانية***سقي زمانك هطال من الديم***ماض من العيش لو يفدى بذلت له***كرائم المال من خيل ومن نعم

شاهد أيضاً

حكم واقوال عن اللسان

كما يقول المثل (لسانك حصانك إن صنته صانك وإن خنته خانك) هذا المثال من أكثر …