حكم عن الغيبة والنميمة , امثال واقوال عن الغيببة والنميمة

الغيبة تعني ذكر الإنسان لأخيه الإنسان بما يكره من الصفات الموجودة فيه، أما أذا لم تكن فيه ويعتبر هذا بهتاناَ، وقد حرم الإسلام الغيبة في القرآن الكريم والحديث الشريف، وقد أجمع العلماء علي كونها من الكبائر، وقد شبه الله سبحانه وتعالي المغتاب بمن يأكل لحم أخيه ميتاَ، وأنه سوف يعاقب في الآخرة بمثل عمله، ويعتبر الهمز بالقول أو اللمز بالفعل من أقسام الغيبة التي حرمها الله- عز وجل-، وقد يغتاب الرجل أخيه حسداّ، أو احتقارا، أو سخرية، أو مجاراة لرفاق السوء وغير ذلك من الأسباب، أما النميمة فهي السعي إلي الإيقاع بين الناس عن طريق نقل الكلام من شخص لآخر، كنقلة بين أخوين أو زوجين أو صديقين ليوقع بينهم، ولا يختلف الأمر في ذلك سواء أكان الكلام صحيحاَ أو كذباَ، فالعبرة بما يحدثه هذا الكلام من فتنه بين الناس، وقد حرمت النميمة في الكتاب والسنة وإجماع العلماء، وقد وجب علي الإنسان التوبة إلي الله من هذا الذنب العظيم، وان يحرص على الإقلاع عن الغيبة والنميمة مع الندم علي ما فات، وعلية أن يتحلل ممن اغتابه أن كان يستطيع، وألا فعليه أن يستغفر لهم، ويذكرهم دائما بالخير في مواضع ذكره لهم بالشر.

مثل انجليزي
من يثرثر لك سوف يثرثر عليك

مثل فرنسي
اللسان الطويل دلالة على الغيرة

احمد الشقيري
ستختفي الكثير من المشاكل إذا تعلم الناس الحديث مع بعضهم البعض أكثر من الحديث عن بعضهم البعض !

قد ينجو الانسان من ثعبان ولكنه لا ينجو من النميمة. – شيشرون.

كلام النمام مثل الفحم ، فعندما لا يحترق تراه يسود. – مثل اسباني.

ما من فضيلة تعجز النميمة عن أن تطولها. – شكسبير.

النميمة لا تقرب مودة الا أفسدتها ولا عداوة الا جددتها ، ولا جماعة الا بددتها.

بانقطاع الحطب تطفأ النار ، وبزوال النمام يسكن النزاع.

الاغتياب هو ابن الأنانية والفراغ. – فولتيلر.

سلاح السافل النميمة. – مثل عربي.

ليس من الحرية الأدبية أن تقول في الغائبين شيئا لا تجرؤ أن تقوله لهم وهم حاضرون. – جان جاك روسو.

لو كان أولئك الذين يغتابونني يعرفون تماما ماهو رأيي فيهم لكانوا تمادوا في اغتيابهم. – ساشا غيتري.

اذا اغتبت الاخرين فانك تتعرض لخطر سماع أشياء أسوء عنك. – هزديوس.

لو كان الذين يغتابونني يعرفون تماما ما هو رأيي فيهم لكانوا تمادوا في اغتيابهم. – ساشا غيتري.

لم أجد شيئا أثقل من كلمة السوء ترسخ في القلب كا يرسخ الحديد في الماء. – لقمان الحكيم.

من نم أيك نم عليك. – مثل عربي.

من يغتب في حضرتك يغتبك. – مثل عربي.

ليس ثمة أسرع وأقبح من النميمة. – شيشرون.

عندما يعوي الذئب يرفع رأسه نحو السماء. – حكمة ألمانية.

لست عن نفسي براض فلم أتفرغ لذم الناس. – الربيع بن خثيم.

استح من ذم من لو كان حاضرا لبالغت في مدحه ، ومدح من لو كان غائبا لسارعت الى ذمه. – حكمة عربية.

الشتيمة ولا النميمة. – ميخائيل نعيمة.

المعري
ن جالسَ المغتابَ فهو مغتابُ … لستُ على كُلِّ جنىً يعتابِ
لا تقطعِ الحينَ مغتاباً لغافلةٍ … من النفوسِ ولا تجلسْ إِلى السَّمَرِ

صالح عبد القدوس
قلْ للذي لسْتُ أدري من تلوُّنه … أناصحٌ أم على غِشٍّ يدا جيني ؟
تغتابني عندَ أقوامٍ وتمدحُني … في آخرين وكلٌ عنكَ يأتيني
هذان أمران شَبَّ البَوْنُ بينهما … فاكففْ لسانكَ عن ذَمِّي وتزييني

ابن الجوزي
الواجب على العاقل أخذ العدة لرحيله ، فإنه لا يعلم متى يفجؤه أمر ربه ، و لا يدري متى يستدعى ؟ و إني رأيت خلقاً كثيراً غرهم الشباب ، و نسوا فقد الأقران ، و ألهاهم طول الأمل . و ربما قال العالم المحض لنفسه : أشتغل بالعلم اليوم ثم أعمل به غداً ، فيتساهل في الزلل بحجة الراحة ، و يؤخر الأهبة لتحقيق التوبة ، و لا يتحاشى من غيبة أو سماعها ، و من كسب شبهة يأمل أن يمحوها بالورع . و ينسى أن الموت قد يبغت . فالعاقل من أعطى كل لحظة حقها من الواجب عليه ، فإن بغته الموت رؤى مستعداً ، و إن نال الأمل ازداد خيراً .

أبو حامد الغزالي
إن مشاهدة الفسق و المعصية على الدوام تزيل عن قلبك كراهية المعصية، و يهون عليك أمرها، و لذلك هان على القلوب معصية الغيبة لإلفهم لها، و لو رأوا خاتما من ذهب أو ملبوسا من حرير على فقيه لاشتد إنكارهم عليه، و الغيبة أشد من ذلك! ـ

الغيبة رسول الشـرِّ بين البشر
مصطفى لطفي المنفلوطي

محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم
عن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ أن رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ قال: ((أتدرون ما الغيبة؟)) قالوا الله ورسوله أعلم ، قال : ((ذكرك أخاك بما يكره)) ، قيل إن كان في أخي ما أقول ؟ قال : ((إن كان فيه ما تقول فقد اغتبته ، وإن لم يكن فيه ما تقول فقد بهته))(رواه أبو داود) .. أي : قال عليه ما لم يفعل .

محمد رسول الله صلى الله عليه و سلم
وعن عائشة ـ رضي الله عنها ـ قالت : قلت للنبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ حسبك من صفية كذا وكذا قال بعض الرواة تعني قصيرة ـ ((فقال : لقد قلت كلمة لو مزجت بماء البحر لمزجته)) ، قالت : وحكيت له إنسانـًا فقال : ((ما أحب أني حكيت إنسانـًا وإن لي كذا وكذا))(رواه الترمذي)

اذكر أخاك إذا غاب عنك بما تحب أن يذكرك به، ودَع منه ما تُحِبُّ أن يَدَع منك
ابن عباس

عمرو بن العاص
مرَّ على بغل ميِّت، فقال لبعض أصحابه: (لأنْ يأكل الرَّجل من هذا حتَّى يملأ بطنه، خيرٌ له من أنْ يأكل لحم رجل مسلم)

إنَّ أكثر الناس خطايا أكثرهم ذكرًا لخطايا الناس
محمد بن سيرين

أبو حامد الغزالي
الغِيبة، هي الصاعقة المهلكة للطاعات، ومثل من يغتاب كمن ينصب منجنيقًا، فهو يرمي به حسناته شرقًا، وغربًا، ويمينًا، وشمالًا

قتيبة بن مسلم
اغتاب رجلٌ رجلًا عند قتيبة بن مسلم، فقال له قتيبة: أمسك أيها الرجل، فوالله لقد تلمَّظت بمضغةٍ طالما لفظها الكرام

لو كنت مغتابًا أحدًا لاغتبت والديَّ لأنَّهما أحق بحسناتي
ابن المبارك

ابن تيمية
من العجب ان الانسان يهون عليه التحفظ والاحتراز من اكل الحرام والظلم والزنى والسرقه وشرب الخمر ومن النظر المحرم وغيرها ويصعب عليه التحفظ من حركة لسانه وكم نرى من رجل متورع عن الفحش والظلم ولسانه يفري في اعراض الاحياء والاموات ولا يبالي مايقول

وهب بن منبه
نذرت اني كلما اغتبت انسانا ان اصوم يوما فاجهدني فكنت اغتاب واصوم فنويت اني كلما اغتبت انسانا ان اتصدق بدرهم فمن حب الدراهم تركت الغيبه

اياس بن معاوية
قال سفيان بن الحصين: كنت جالسا عند اياس بن معاويه فمر رجل فنلت منه فقال: اسكت ثم قال لي سفيان هل غزوت مع الروم؟ قلت لا قال غزوت الترك؟ قلت لا قال سلم منك الروم وسلم منك الترك ولم يسلم منك اخوك المسلم قال:فما عدت الى ذلك بعد

فهمي هويدي
فى غيبة الحرية تسود القيم الوثنية و تمتد القداسة و الحصانة لسادتنا وكبرائنا و ما وجدنا عليه اباءنا

في كل غيبة يا فاطمة تموت بعض من خلايا قلبي، و أخشى أن أقابلك يوما بقلب كامل الموات.
محمد المنسي قنديل

شاهد أيضاً

حكم عن الطبيعة الخلابة , امثال وعبارات عن الطبيعة

الطبيعة تعني كل شيء موجود في الكون من ظواهر مختلفة، فهي أشياء موجودة منذ وجود …

error: Content is protected !!