خاتمة عن العمل , خاتمات بحث عن العمل قصيرة

خاتمة عن العمل

العمل هو له أهمية كبيرة في حياة كل إنسان ولذلك يجب علينا جميعا أن نجتهد ونتعب كثيرا لكي ننجح ونتفوق في حياتنا، العمل هو له أهمية كبيرة في تعمير الأرض وبناء وتطوير المجتمع وذلك لأن العامل النشيط فهو سوف يربح كثيرا بفضل تعب وجهده ولكن العامل الكسول فهو لا يتعب ولا يجتهد مثل العامل النشيط، فالوقت هو مثل السيف ان لم تقطعه قطعك، ولذلك يجب على كل الأشخاص أن يعلم أبناءه و يشجعونهم علي العلم لكي ينجح ويتفوق في حياتهم، وبعد كل ما سبق فإني لم أستطيع أن أوفي العمل حقه، فإني حاولت كثيرا لكي أستطيع أوصل اليكم الفكرة وذلك لأهمية العمل في حياة كل إنسان.

 

خاتمة عن العمل (2)

من المعروف أن العمل هو يساعد في توازن وبناء المجتمع، فقد حثنا الإسلام على الإتقان في العمل، لأن العامل المتقن في عمله هو سوف يأخذ أجر وثواب من الله سبحانه وتعالى على تعبه وجهده، العمل هو له العديد من الفوائد الهامة فهو يعطينا حياة الأشخاص جديدة مليئة بالسعادة، وعندما يقوم كل شخص بالمجتمع  بإتقان عمله فسوف يصبح المجتمع هو خير أمه، وذلك لأن العمل هو من الأسباب الهامة في تقدم الدول وهو له أهمية كبيرة في حياة كل إنسان، وهو ايضا من اهم الأسباب في تطوير وتقدم المجتمع، ولذلك أنصح جميع الشباب بإتقان عملهم لكي يصبحون ذو مكانه عالية وذو شأن عظيم.

 

خاتمة عن العمل (3)

العمل هو عبادة ومن يتقن به فسوف يجازيه خيرا  الله سبحانه وتعالى، وذلك يكون إذا كانت نية عمله خير وفي كسب المال الحلال لكي يقضي حاجته وحاجة أبنائه وجميع أسرته، كما ان الله سبحانه وتعالي هو كرم العاملين المتقنين في عملهم سواء كان في الزراعة والصناعة والتجارة ويأمرنا الدين الإسلامي بالسعي وراء العمل لكي نكتسب الخير والرزق والمال، وقد أمرنا الله سبحانه وتعالى بتطوير وبناء المجتمع لأن العمل هو واجب على كل مسلم يكون لديه أموال تساعده في الإنفاق على أولاده وأهله ولكي يلبي جميع متطلباتهم واحتياجاتهم، انتهيت الآن من كلماتي ولكنني لم انتهي من أفكاري وذلك لأن قلمي هو لا يستطيع الكتابة إلا قليلا ولكنني اتمنى من الله سبحانه وتعالى أن أكون استطعت توصيل كلماتي إليكم.

 

خاتمة عن العمل (4)

العمل هو له أهميه كبيره جدا وهي تعود بالنفع علي جميع المجتمع بأكمله، فيساعد العمل على تقدم وتطور ونهوض الدولة، فكلما أتقن المجتمع عمله فكلما تطور وأصبح في القمة، فلم يستطيع المسلمين القيام ببناء الحضارات إلا في حالة اتقانهم واخلاصهم في العمل، فالعمل هو واجب على كل مسلم عاقل بالغ وقادر، ويجب أن يكون  العمل بضمير وبنية حسنة لكي تكتسب الأموال الحلال، فعندما يتقن الإنسان في مزرعته فسوف تعود فوائدها علي المجتمع بأكمله، ولكن إذا أهمل العامل في عمله فسوف يجازيه الله سبحانه وتعالى وذلك لأن الله هو يحب اذا عمل احد عملا فليتقنه وسوف يرفع الله من شأنه.

 

خاتمة عن العمل (5)

العمل هو تقدم الأمم وعندما تعمل فسوف تحقق جميع متطلباتك من شراب وطعام، والإتقان في العمل هو يؤدي لتقدم وتطور المجتمع، وعندما لا يتقن الشخص في عمله فهو سوف يسبب  الكثير من المشاكل والأضرار  للآخرين، مثل البنا الذي لا يتقن في عمله فإن قام ببناء المبني فلا يدوم المبني كثيرا ويهبط، والطبيب الذي لا يؤدي مهنته بضمير فسوف يتسبب في موت المريض وعدم شفائه، من يريد أن يعيش سعيدا في حياته وأن تكون حياته خالية من المشاكل والمصاعب والمتاعب بل يتقن في عمله، وفي نهاية المقال فإني أنا عرضت لكم وجهة نظري وقدمت لكم أفكاري وكلماتي المتواضعة واتمنى أن تنال اعجابكم.