ما هو تحليل ana , كيفية عمل تحليل ana

جسم الإنسان يحتوى على مجموعة كبيرة من الأجسام المضادة وهي المسئولة عن مهاجمة أي ميكروب أو فيروس يدخل جسم الإنسان وتعمل على القضاء عليه، ومن أنواع هذه الأجسام المضادة ما يسمى الأجسام المضادة للنواة والتي توجد في الغالب في تكوين الخلية ولا تكون في الدم، وتوجد الأجسام المضادة للنواة عند الأفراد في الجهاز المناعي وقد تقوم بمهاجمة أجزاء الجسم الأخرى مما يسبب الالتهاب وهنا يجب عمل تحليل ana وهو تحليل يوضح نسبة وجود الأجسام المضادة للنواة داخل الجسم، وتحدد نتيجة تحليل ana إصابة الشخص بأحد أمراض المناعة الذاتية من عدمها.

ما هو تحليل ana:

تحليل  ana:

تحليل ana هو تحليل الأجسام المضادة للنواة وهو تحليل يلزم عمله في حالة حدوث اضطرابات في الجهاز المناعي للإنسان والذي قد يؤثر بالسلب على جسم الإنسان، ويتم عمل هذا التحليل عن طريق أخذ عينة من الدم لمعرفة نسبة وجود الأجسام المضادة للنواة داخل الجسم وتحديد أسباب المشكلات التي يواجهها الإنسان في الجهاز المناعي.
وتنتج الأجسام المضادة للنواة عن طريق الجهاز المناعي وهي المسئولة عن مهاجمة نوايا الخلايا المريضة في الجسم مما يمنع انتشار الميكروب، ويوضح تحليل ana أيضاً مدى شدة الاضطرابات الدفاعية وكيف تؤثر على صحة الإنسان وتسبب العديد من الأمراض.

كيفية عمل تحليل ana:

في حالة وجود اضطراب في الجهاز المناعي أو الشك في إصابة المريض بأحد أمراض المناعة الذاتية يطلب الطبيب عمل تحليل ana وهو الذي يوضح نسبة الأجسام المضادة للنواة لمعرفة سبب المشكلة، ومثل معظم التحاليل تؤخذ عينة من دم الشخص المريض بنسبة معينة ثم توضع فوق شريحة مجهريه وتستخدم الأشعة فوق البنفسجية لفحصها، وقبل وضع عينة الدم تكون الشريحة مجهزة ويوضع فوقها خلايا خاصة تتفاعل مع الأجسام المضادة للنواة.
مع تعرض الخلايا للأشعة فوق البنفسجية تظهر الأجسام المضادة تحت المجهر وإذا كانت براقة وواضحة فهذا يدل على وجود مرض المناعة الذاتية، وفي حالة ظهور أحد أمراض المناعة الذاتية يجب على الفور الذهاب إلى الطبيب لإكمال الإجراءات العلاجية حسب نوع المرض.

  اعراض الضغط المرتفع

نتائج تحليل ana:

نتيجة تحليل ana تؤكد إصابة الفرد بأمراض المناعة من عدمها ولكن بعض الأشخاص يظهر لديهم نتيجة فحص إيجابية ولكن لا يظهر لديهم أي أمراض للمناعة الذاتية، ويتم تحديد أمراض المناعة الذاتية حسب نسب معينة وهي:

  • في حالة كانت نتيجة الفحص إيجابية ووصلت نسبة الحساسية إلى 30% فهذا يدل أن المريض يعاني من التهابات في المفاصل أو أمراض شيجرن أو مرض السل وفي بعض الأحيان يؤكد الإصابة بمرض نقص المناعة المكتسبة أو الإيدز وهو مرض مميت، وإذا كانت نسبة الحساسية في تحليل ana 65% فإن المريض قد يعاني من بعض أمراض الكبد وأمراض التصلبات.
  • وفي بعض الحالات التي تصل فيها النسبة الحساسية إلى أكثر من 95% وهي أعلى نسبة فإن ذلك يشير إلى وجود مرض الذئبة الدوائية وهو مرض خطير ويصيب العديد من الناس.
  • وفي كل الحالات ومع ظهور أحد هذه الأمراض يجب متابعة الطبيب المختص وبدء العلاج حتى لا يتطور الأمر حيث أن معظم هذه الأمراض مميتة وتسبب الوفاة كما يجب إجراء تحليل ana وهو لا يكشف المرض ولكن فقط يظهر نسبة الأجسام المضادة للنواة وبعدها يتم اكتشاف المرض، ويجب التأكد من هذا الفحص أكثر من مرة أو على حسب رؤية الطبيب لمعرفة ما إذا كانت النتيجة إيجابية أم سلبية حيث توضح النتيجة حقيقة الأمور والمرض الذي يعاني منه الفرد.