موضوع تعبير عن حب الوطن بالعناصر والمقدمة والخاتمة

الوطن يعيش بداخلنا، وليس وطن نعيش فيه، حب الوطن يتملك كل مشاعرنا، فلا يمكن أن ننسي دور الوطن ، فحب الوطن هو حب الوطن، فالوطن هو أغلى ما يملك الإنسان، فالوطن يعطي للإنسان هويته، ويعطي للإنسان عنوان مميز يستطيع الإنسان التحرك من خلاله، فالوطن نعمة كبيرة للإنسان، فحب الوطن هو كل ما يملك الإنسان، فالوطن يعيش بداخل الإنسان، فالوطن يعطي الإنسان العديد من الحقوق والواجبات التي تساعد الإنسان، بالإضافة إلى أن الوطن يوفر للإنسان العديد من الخدمات المختلفة والمتنوعة التي يحتاج إليها الإنسان، بالإضافة إلى أن الوطن يوفر للإنسان المن والأمان، كما يقوم بتنظيم جميع أمور الإنسان، ويعمل على تنظيم حياة الإنسان.

عناصر الموضوع

  • المقدمة
  • أهمية الوطن
  • دور الوطن
  • واجب الإنسان اتجاه وطنه.
  • دور الدين الإسلامي في الحث على حب الوطن

شاهد ايضاً : موضوع تعبير عن الوطن بالعناصر , مقدمة وخاتمة عن حب الوطن

المقدمة

كلمة الوطن هي كلمة كبيرة في المعني تحمل العديد من المشاعر والمعاني المختلفة، وحب الوطن يعيش بداخلنا، فالوطن يعيش فينا، وحب الوطن هو أمر فطري فيولد الإنسان يحب وطنه فهو الأرض الذي نشأ وترعرع  عليها الإنسان وهو المكان الذي يعيش فيه الإنسان ويبذل كل ما يملك من أجل رفعة شأن الوطن، وقد حثنا الدين الإسلامي  على حب الوطن وأهمية حب الوطن، وقد رأينا ذلك جليا عندما اجبر الرسول صلي الله عليه وسلم على الخروج من وطنه مكة وكيف حزن على خروجه منها وقال” ما أطيبك من بلد، وأحبك إلى ، ولولا أن قومك أخرجوني منك ما سكنت غيرك” فذلك يدل على أن الرسول صلي الله عليه وسلم أحب وطنه، ويدل على حث الدين الإسلامي على حب الإنسان لوطنه، وأهمية حب الوطن، وأن حب الوطن هو أمر فطري موجود بداخل الإنسان، وينشأ مع الإنسان منذ نعومة أظافره ومنذ صباه، فهو ينشأ على حب الوطن، وضرورة تمسك الإنسان بوطنه، ولذلك فان حب الوطن هو رمز للعزة والفخر لدي الإنسان فالإنسان يفخر بحبه لوطنه وحرصه على أن يحب وطنه الذي نشأ وترعرع فيه منذ نعومة أظافره.

ولذلك فأن الوطن هو الأقرب إلي القلوب فهو المكان الذي نشأ فيه الإنسان وترعرع فيه منذ الصغر حيث أن حب الوطن يدفع الإنسان على الأجتهاد والحرص الدائم من الإنسان على طلب العلم للوصول إلى أعلى المنازل حيث أن حب الوطن يعيش بداخل الإنسان، والإنسان يقدم روحه فداء للوطن ضد أي اعتداء ويبذل دمه من أجل الدفاع عن الوطن، ويقوم بطر\د أي عدو يحاول الاعتداء على الوطن، فحب الوطن يعيش بداخل الإنسان فلا يستطيع الإنسان أن يعيش خارج وطنه وكلما سافر بعيدا عن وطنه فأنه يحن لتراب وطنه، ويشتاق للعودة إلى الوطن، حيث أن الوطن هو المكان الذي نشأ فيه الإنسان وترعرع فيه منذ الصغر، فحب الوطن يعيش بداخل الإنسان فالإنسان ينمو ويترعرع بداخل الوطن، وينشأ الإنسان في وطنه ويعيش من خير وطنه، فيقدم روحه وكل ما يملك من أجل الوطن، فهو يقدم روحه فداء للوطن ومن أجل الدفاع عن وطنه، فالإنسان يقدم كل ما يملك من جهد من اجل الدفاع عن الوطن والعمل على تقدمه والرفع من شان الوطن.

موضوع تعبير عن الصداقة بالعناصر والمقدمة

أهمية الوطن

وأهمية الوطن في انه يعيش بداخلنا وهو وطن ينمو الإنسان ويترعرع فيه حيث أن الوطن ينمي من الإنسان ويعمل على الرفع من شأن الإنسان فالوطن هو المكان الذي نعيش فيه وينمو الإنسان فيه، حيث لا يمكن أن ننكر دور الوطن في الرفع من شان الإنسان، فوجود وطن يجعل للإنسان هوية ومكانة بين الآخرين بالإضافة إلى أن الوطن يحمي الإنسان من وضع اللجوء فالوطن يعيش بداخلنا، لأن الوطن يعمل على الرفع من شان الإنسان ويعمل على تنمية الإنسان، حيث أن الوطن يعيش بداخلنا، وهو المكان الذي يترعرع فيه الإنسان وينشأ ويأكل الإنسان من خير الوطن وينشأ ويكبر في وطنه، والإنسان يشعر بالإنتماء اتجاه وطنه فهو شعور فطري بداخل الإنسان يجعل الإنسان دوما لا يستطيع العيش خارج وطنه وكلما أبتعد عن وطنه حن الإنسان إلى تراب وطنه لن الوطن يعيش بداخل الإنسان، فالوطن بالنسبة للإنسان التاريخ والحاضر والمستقبل، والإنسان يعشق تراب وطنه الذي يعيش فيه.

والدولة تعمل على حماية الوطن والدفاع عنه في وجه أي مغتصب نظرا لأهمية ودور الوطن الكبير في الرفع من شأن الإنسان حيث أن الوطن له دور كبير جدا في الرفع من شأن الإنسان، ومن أهمية الوطن فأنه يعطي الهوية للإنسان ويعطي الأمان للإنسان فالوطن هو المكان الذي يصنع كيان للإنسان، وانتماء الإنسان إلى وطن يسهل عليه عملية التنقل من مكان إلى آخر حيث أن الوطن له أهمية كبيرة في حياة الإنسان فالوطن يساعد على الرفع من شأن الإنسان كما يعمل على تنمية الإنسان ويعطي الإنسان هوية لأنتماءه إليه فالوطن يعيش فينا فالإنسان يحب وطنه حتى ولو كان ارض جرداء فالوطن هو المكان الذي يعيش بداخل الإنسان ن والوطن يحمل العديد من المعاني المختلفة والمتنوعة للإنسان، فهو يجعل للإنسان كيان ويستطيع الإنسان عن طريق الوطن أن ينتقل من مكان أو آخر تحت حمي الوطن، حيث أن الوطن يعيش بداخل الإنسان، والوطن هو المكان المقرب إلى قلوب الإنسان، ويبذل الإنسان كل ما يملك من جهد من اجل الرفع من شأن الوطن، حيث أن الإنسان يعمل على تطوير الوطن والرفع من شأن الوطن.

 

دور الإنسان اتجاه الوطن

للوطن دور هام جدا ومفيد في حياة الإنسيان فالوطن يوفر للإنسان الأمن والأمان، ويوفر له الحياة الكريمة ويوفر للإنسان النمو في داخل مكان يعيش فيه، كما أن الوطن يوفر للإنسان الحقوق والواجبات التي يحتاج إليها الإنسان كما يعمل الوطن على توفير وتنظيم الخدمات، كما أن الوطن يوفر للإنسان العديد من الخدمات المختلفة والمتنوعة، ويقوم الوطن بدور أساسي وهو توفير وتنظيم الحياة للإنسان، بالإضافة إلى أن الوطن يقوم بتنظيم كافة أمور الحياة للإنسان، وهو يوفر للإنسان حياة آمنة يعيش على أرض الوطن، كما أن الوطن يعطي للإنسان هوية وعنوان مميز ، يستطيع الإنسان من خلال تلك الهوية أن يتحرك في جميع أرجاء الأرض المختلفة، والوطن يجعل للإنسان كيان، حيث يمكن الإنسان من التنقل في كل بقاع الأرض المختلفة اعتمادا على هويته التي تربطه بأرض الوطن، وخاصة أن الوطن يعي بداخل الإنسان فهو المكان الذي نشأ فيه الإنسان وترعرع على أرضه.

للوطن دور هام وكبير في حياة الإنسان حيث أن الوطن يعمل على حماية الإنسان من أي اعتداء كما أن الوطن يقوم بدور هام في الدفاع عن الإنسان وخاصة أن الوطن يعيش بداخلنا وحب الوطن هو حب فطري يكتسبه الإنسان، وخاصة أن حب الوطن ينمو بداخلنا فحب الوطن جزء لا يتجزأ من الإنسان، لأن الوطن يعيش بداخلنا فلا يستطيع الإنسان أن ينكر فضل الوطن علينا لأن الوطن مكان نعيش فيه ونترعرع عليه فالوطن هو مكان يعيش بداخلنا، حيث أن الإنسان يشعر بالإنتماء إلى وطنه وخاصة أن حب الوطن يعيش بداخل الإنسان فلا يستطيع الإنسان أن يبتعد عن وطنه لأن حب الوطن يعيش بداخل الإنسان، وحب الوطن لا يتجزأ من الإنسان، فعندما يبتعد الإنسان عن وطنه فأنه يحن على العودة إلى الوطن، ويشم تراب وطنه، لأن حب الوطن ينمو بداخل الإنسان من يوم مولده فلا يستطيع الإنسان أن يبتعد عن وطنه بل يظل الإنسان يحن إلى وطنه مهما ابتعد عنه، فيظل يشتاق إلى العودة إلى وطنه لأن حب الوطن ينمو بداخل الإنسان منذ نعومة أظافر الإنسان، فالإنسان يحب وطنه ويظل حبه ينمو في قلبه فهو يبذل روحه من اجل الدفاع عن الوطن.

لذلك يقوم الإنسان ببذل كل ما يملك من جهد من اجل الرفع من شأن الوطن والتطوير منه، حيث أن الوطن يعيش بداخل الإنسان فلا يستطيع الإنسان أن يبتعد عن وطنه، وهو يعمل على الدفاع عن وطنه بكل ما أوتي من قوة ويبذل كل ما يملك من جهد من اجل الدفاع عن الوطن، فالإنسان يقدم روحه فداء للوطن وللدفاع عنه ضد أي عدو كما يبذل كل ما يملك من جهد من اجل الدفاع عن الوطن، وخاصة أن الوطن يعيش بداخل الإنسان والإنسان يسعي لأن يبذل كل جهده من اجل الدفاع عن الوطن، خاصة أن الوطن يعيش بداخل الإنسان فحب الوطن أمر فطري، كما أن الإنسان يتقدم في العلم من اجل الدفاع عن الوطن والرفع من شأن الوطن حيث أن تقدم الإنسان في العلم هو يعود بالنفع على وطنه لن ذلك يساعد على الاكتشاف والأختراع الذي يعمل على ازدهار الوطن وتقدمه.

موضوع تعبير عن الأم بالعناصر

واجب الدولة اتجاه الوطن

من الضروري أن يقوم الإنسان بالحفاظ على وطنه لكي يحافظ على كل ممتلكاته العامة نظرا لما يقدمه الوطن للإنسان من خدمات مختلفة ومتنوعة، كما يجب أن يقوم الإنسان بان يقوم بكل واجباته اتجاه وطنه لكي يرد الجميل لوطنه الذي قدم له الكثير، كما يجب أن يقف الإنسان أمام العدو أو أي مغير في الدفاع عن وطنه وأرضه وأن يقدم روحه فداء لوطنه، كما يعمل على العلو والرفع من شأن الوطن، كما يجب أن يقف الإنسان أمام أي تهديدات تقف في وجه الإنسان، كما يجب الحرص على أن يحمي الإنسان وطنه من زعزعة الأمن والأمان.

ويجب على الفرد أن يحافظ الإنسان على وطنه وأن يبذل كل ما يملك من مجهود من أجل الحفاظ على وطنه، ومن واجب الإنسان اتجاه وطنه أن يدافع عن وطنه اتجاه التهديدات الخارجية التي يمكن أن تضر وطنه، ومنع الوطن من أن يعتدي عليه أو المساس به في أي شئ، حيث أن الوطن نحن ترعرعنا على أرضه ونأكل من ثماره ونعيش على خيره وهو الذي أعطانا الهوية واعطانا الانتماء إليه، فالوطن يعيش فينا ويسكن بداخلنا.

وان يعمل الإنسان على الرفع من وطنه والتحسين من صورته، ويعمل الإنسان على صد أي هجوم أو اعتداء يمكن أن يقع في وطنه، ومن الضروري أن يقوم الإنسان بالدفاع عن وطنه وأن يبذل كل ما يملك من جهد من اجل الدفاع عن وطنه وحمايته من أي اعتداء خارجي قد يمس الوطن أو يتسبب في زعزعة امن الوطن كما يجب أن يحرص الإنسان على رفع شأن الوطن في الخارج والعمل على الرفع من شأن الوطن والوصول به إلى أعلى المراتب في كل مجالات الحياة وأن  يحرص على تقدم الوطن وازدهاره، ومن الضروري أن يحرص الإنسان على أن يستثمر أمواله في داخل الوطن لكي يفيد وطنه ويعمل على تقوية أقتصاد بلده وتنميته، لأن الوطن ينمو من خلال تلك المشاريع ويزدهر ويتقدم، ويجب الإنسان أن يحرص على التعلم والتزود بالعديد من المهارات المختلفة لأن كل ذلك يعود بالنفع على وطنه ن فوصول الإنسان لمرتبة عالية هو رفعة لشان الوطن ككل.

ومن الضروري أن يحرص الإنسان على التدريب أيضا في مجال العلم ليصل إلى أعلى المراتب لأن في ذلك رفعة لشأن الوطن، خاصة أن زيادة العلم تزيد من قدرة المواطن وقوته وكل ذلك يعود بالفائدة على الوطن الذي ينمو نتيجة لنمو الإنسان، حيث أن العلم يزود من قدرة الإنسان على الاكتشاف والاختراع مما يعود ذلك على الوطن بالنفع والفائدة ويعمل على ازدهار الوطن وتقدمه، ويجب أن يحرص الإنسان على تقديم روحه فداء للوطن وأن يبذل كل ما يملك من جهد من اجل رفع شأن الوطن وعلى الإنسان أن يقدم روحه فداء للوطن، ومن الضروري أن يحرص الإنسان على الرفع من شأن الوطن، فيجب أن يعمل الإنسان بجد واجتهاد لكي يعود ذلك بالنفع والفائدة على الوطن، ومن الضروري أن يقدم الإنسان كل ما يملك من جهد من أجل رفع شأن الوطن، حيث أن الوطن يعيش بداخلنا فعلى الإنسان أن يبذل كل جهده في سبيل رفع شأن الوطن، ومن الضروري أن يتزود الإنسان في العديد من العلوم التي تساعده على الاختراع والاكتشاف لأن ذلك يعود بالنفع على الوطن، ويعمل على تطور الوطن ونموه، حيث أن الوطن يجب أن يكون وطن يعيش فينا لا وطن نعيش فيه، فهو المكان الذي ترعرعنا على أرضه ونشأنا واخذنا هويتنا منه وهو المكان الذي جعل لنا كيان نفتخر بت، فالوطن له دور كبير في حياتنا، فلا يمكن أن ننكر دور الوطن في حياتنا، وتأثير الوطن علينا، لذلك من واجبنا نحو الوطن أن نقدم له كل ما نملك من جهد وان نبذل جهدنا في الرفع من شأن الوطن والعمل على تنميته والرفع منه.

 

دور الدين الإسلامي غفي الحث على حب الوطن

وقد حث الدين الإسلامي على أهمية حب الوطن والإخلاص له، وعلى دور الوطن في الرفع والعلو من شان الإنسان، حيث أن الدين الإسلامي بين أهمية حب الوطن الذي نشأ الإنسان فيه وترعرع على أرضه حيث أن الوطن يعيش فينا، وقد ظهر ذلك واضحا عندما أجبر الرسول صلي الله عليه وسلم من الخروج من وطنه مكة فقد قال مقولته الشهيرة ” ما أطيبك من بلد، وأحبك إلى ، ولولا أن قومك أخرجوني منك ما سكنت غيرك” وقد حزن الرسول صلي الله عليه وسلم حزنا شديدا عندما اجبر على الخروج من مكة حيث أنها بلده الذي نشأ فيه، وذلك بيان لأهمية حث الدين الإسلامي على دور الوطن ووجوب حب الإنسان لوطنهن حيث أن الوطن مكان يعيش داخلنا فحب الوطن يكون كامن بداخل الإنسان.

ونظرا لأهمية الوطن فان الدين وصي بأهمية الوطن، وكيف أن الوطن يكون جزء لا يتجزأ من كيان الإنسان حيث أن الوطن يعيش بداخل الإنسان ويظل الإنسان مخلص لوطنه مهما أبتعد عنه ويتمني العودة إلى ارض الوطن وأن يعود إلى تراب الطن، لأن الوطن يعيش بداخل الإنسان، وقد حزن الرسول صلي الله عليه وسلم عندما أجبر على ترك مكة، وقال أنك وطن أحب إلى قلبي ولولا انه أجبر على الخروج منها ما خرج من مكة وتركها، وذلك دليل على أن حب الوطن فطري ينشأ بداخل الإنسان.

 

موضوع تعبير عن النظافة بالعناصر والافكار , مقدمة وخاتمة عن النظافة

شاهد أيضاً

مقدمة وخاتمة عن الدعاء

مقدمة وخاتمة عن الدعاء للإذاعة المدرسية

المحتوي1 مقدمة عن الدعاء للاذاعة المدرسية2 أهمية الدعاء مقدمة عن الدعاء للاذاعة المدرسية يعتبر الدعاء …