اقوال أبو الحسن الشاذلي

الاسم بالكامل له هو أبو الحسن علي بن عبد الله بن عبد الجبار الشاذلي المغربي، الزاهد، الصوفي إليه تنتسب الطريقة الشاذلية، وقد سكن في محافظة الإسكندرية وولد في عام 571 هجرياً، وكانت ولادته في قبيلة الأحماس العمارية، ولكنه تفقه وتصوف في تونس وقيل أن الشاذلي قد توفي بوادي حميثرة بصحراء عيذاب متوجهاً إلى مكة وقد كان هذا في أول ذي القعدة الموافق 656 هجرياً، وقد قيل أن أبو الحسن الشاذلي قد تتلمذ على يد الإمام عبد السلام بن مشيش وهذا في صغره وبداية نشأته وقد كان في المغرب، وكان لهذا العالم فضل كبير في الأثر والعلم الذي تركه أبو الحسن الشاذلي ورائه في الحياة العلمية والصوفية، وبعد ذلك قد سافر أبو الحسن الشاذلي إلى تونس ومن بعدها إلى جبل زغوان وفي هذا الجبل نجد أنه اعتكف العبادة، وهناك ارتقى ووصل إلى أماكن عالية في الفكر الصوفي، وبعدها درس بها على أبو سعيد الباحي وبعد مرور الوقت رحل إلى مر.

 

· طوبى لمن راقب قلبه وأقلع عن ذنبه.

— أبو الحسن الشاذلي

· طوبى لمن غلب نفسه ولم تغلبه.

— أبو الحسن الشاذلي

· طوبى لمن ملك هواه ولم يملكه.

— أبو الحسن الشاذلي

· طوبى لمن كابد هواه وكذب مناه.

— أبو الحسن الشاذلي

التصوف هو تدريب النفس على العبودية، وردها لأحكام الربوبية.

— أبو الحسن الشاذلي

· ثمرة الوعظ الانتباه.

— أبو الحسن الشاذلي

· ثمرة العقل الاستقامة.

— أبو الحسن الشاذلي

· ثمرة الحزم السلامة.

— أبو الحسن الشاذلي

· ثمرة اللجاج العطب.

— أبو الحسن الشاذلي

· ثمرة العجز فقط الطلب.

— أبو الحسن الشاذلي

· شر الناس من لا يرجى خيره، ولا يؤمن شره.

— أبو الحسن الشاذلي

· شر إخوانك من أغرك بالعاجلة عن الآجلة.

— أبو الحسن الشاذلي

· شر الأصحاب سريع الانقلاب.

— أبو الحسن الشاذلي

· شر الأمور التسخط بالمقدور.

— أبو الحسن الشاذلي

صلاح السرائر من صحة البصائر، وحسن العمل بالبواطن لا بالظواهر.

— أبو الحسن الشاذلي

صن عرضك تكف أذاك.

— أبو الحسن الشاذلي

· صل من وصلك ولا تفصل من فصلك.

— أبو الحسن الشاذلي

· ضلال الدليل هلاك المستدل.

— أبو الحسن الشاذلي

· ضل من اهتدى بغير هدى الله.

— أبو الحسن الشاذلي

· ضاع من كان قصده غير الله.

— أبو الحسن الشاذلي

ضادد الجزع بالصبر، وضادد التكبر بالتواضع، وضادد الهوى بالعقل

— أبو الحسن الشاذلي

· شر إخوانك المواصل عند الرخاء والمنقطع عند البلاء.

— أبو الحسن الشاذلي

· شر الخلائق المتكبرون.

— أبو الحسن الشاذلي

· شر الشيم الكذب.

— أبو الحسن الشاذلي

· شر النوال ما تقدمه العطل وأعقبه المن.

— أبو الحسن الشاذلي

كل عارف خائف.
· كل قانع غني.
· كل عاقل مغبون.
· كل طامع أسير.
· كل حريص فقير.
· كل فان يسير.
· كل راض مستريح.
· كل برء صحيح.
· كل جمع إلى شتات.

— أبو الحسن الشاذلي

تتبع العيوب من أعظم الذنوب.

— أبو الحسن الشاذلي

تناس مساوي الناس تستدم ودهم.

— أبو الحسن الشاذلي

ثمرة العلم معرفة الله تعالى.

— أبو الحسن الشاذلي

ثمرة الإيمان الفوز بالله تعالى.

— أبو الحسن الشاذلي

· زخارف الدنيا تفسد العقول الضعيفة.

— أبو الحسن الشاذلي

· زينة البواطن أجمل من زينة الظواهر.

— أبو الحسن الشاذلي

· زينة الإيمان طهارة السرائر وحسن العوامل في البواطن لا الظواهر.

— أبو الحسن الشاذلي

· زيادة الشهوة تزري بالمروءة.

— أبو الحسن الشاذلي

· زهد المرء فيما يفنى على قدر رغبته فيما يبقى

— أبو الحسن الشاذلي

· سبب فساد العقل الهوى.

— أبو الحسن الشاذلي

· سبب الشقاء حب الدنيا.

— أبو الحسن الشاذلي

· سبب الفتنة الحقد.

— أبو الحسن الشاذلي

· سبب الفرقة الاختلاف.

— أبو الحسن الشاذلي

· سبب السلامة الصمت.

— أبو الحسن الشاذلي

· ذل الرجال في المطامع.

— أبو الحسن الشاذلي

· رأس الإيمان الصدق.

— أبو الحسن الشاذلي

· رأس الإسلام الأمانة.

— أبو الحسن الشاذلي

· رأس النفاق الخيانة.

— أبو الحسن الشاذلي

· زين المصاحبة الاحتمال.

— أبو الحسن الشاذلي

· زهدك في الدنيا ينجيك، ورغبتك فيها توديك.

— أبو الحسن الشاذلي

إيَّاكَ والعجزَ، فإنه شين الدِّين، وبئس القرين.

— أبو الحسن الشاذلي

· حكمة الحكمة الإعراض عن دار الفناء، والوله بدار البقاء.

— أبو الحسن الشاذلي

· حد العقل النظر في العواقب والرضا بما يجري به القضاء.

— أبو الحسن الشاذلي

· حرام على كل ذي عقلٍ مغلوب بالشهوات أن ينتفع بالحكمة.

— أبو الحسن الشاذلي

· جود الإنسان يوجب له الإحسان.

— أبو الحسن الشاذلي

· وجميلته يعطيها السخاء.

— أبو الحسن الشاذلي

· خير من صاحبته ذو العلم والحلم.

— أبو الحسن الشاذلي

· خير من شاورت ذو النهى والعقل، وأولو التجارب والحزم.

— أبو الحسن الشاذلي

· خير الاجتهاد ما قارنه التوفيق.

— أبو الحسن الشاذلي

· خير الناس من أخرج الحرص من قلبه، وخالف هواه في طاعة ربه.

— أبو الحسن الشاذلي

· دار عدوك وأخلص له ودك تحظ بالآخرة وتحز المروءة.

— أبو الحسن الشاذلي

· دع الانتقام فإنه من سوء أفعال المقتدر،

— أبو الحسن الشاذلي

ولقد أخذ بجوامع الفضل من ردع نفسه عن سوء المجازات.

— أبو الحسن الشاذلي

· داو الغضب بالصمت.

— أبو الحسن الشاذلي

· داو الشهرة بالعقل.

— أبو الحسن الشاذلي

· ذلَّ في نفسك وعز في دينك.

— أبو الحسن الشاذلي

· حرام على كل قلب متوله بالدنيا تسكنه التقوى.

— أبو الحسن الشاذلي

· خير العلوم ما أصلحك.

— أبو الحسن الشاذلي

· خير العمل ما صحبه الإخلاص.

— أبو الحسن الشاذلي

· خير إخوانك من واساك، وخير منه من كفاك.

— أبو الحسن الشاذلي

إيَّاك والبطنة، فمن لزمها كثُرتْ أسقامه، وفسدت أحلامه.

— أبو الحسن الشاذلي

إيَّاك وطاعةَ الهوى، فإنه يقودُك إلى كلِّ محنة.

— أبو الحسن الشاذلي

إيَّاك والمنَّ بالمعروف، فإنَّ الامتنان بالمعروف يفسد الإحسان.

— أبو الحسن الشاذلي

إنَّما العقلُ التخوف من الإثم، والنَّظر في العواقب، والأخذِ بالحزم.

— أبو الحسن الشاذلي

عليك بالمواصلة والموافقة، وإياك والمقاطعة والمفارقة.

— أبو الحسن الشاذلي

على قدر شرف النفس تكون المروءة.

— أبو الحسن الشاذلي

على قدر الدين يكون اليقين.

— أبو الحسن الشاذلي

عند حضور اللذات والشهوات يتورع الاتقياء

— أبو الحسن الشاذلي

عجبت لمن يظلم نفسه كيف ينصف غيره.

— أبو الحسن الشاذلي

فاز من ملك هواه، وملك دواعي نفسه.

— أبو الحسن الشاذلي

فاز من كابد هواه وكذب مناه.

— أبو الحسن الشاذلي

فروا إلى الله تعالى، ولا تفروا منه، فإنه مدرككم ولن تعجزوه.

— أبو الحسن الشاذلي

في حسن المصاحبة ترغب الرفاق.

— أبو الحسن الشاذلي

في خلاف النفس رشدها، وفي طاعتها غيها.

— أبو الحسن الشاذلي

فاعل الخير خير منه، وفاعل الشر شر منه.

— أبو الحسن الشاذلي

غاية الإيمان الموالات والمعادات لله.

— أبو الحسن الشاذلي

غناء العاقل بقلبه غناء الجاهل بماله.

— أبو الحسن الشاذلي

غض الطرف من المروءة.

— أبو الحسن الشاذلي

كثرة الغضب تزري بصاحبها وتبدي معايبه.

— أبو الحسن الشاذلي

كم من مبتلى بالنعماء ومنع عليه بالبلاء.

— أبو الحسن الشاذلي

كم من غني فقير.
· كم من فقير غني.
· كفى بالغفلة ضلالاً.
· كفى بالشيب نذيراً.
· كفى بالتكبر تِلافَاً.
· كفى بالاغترار جَهلاً.

— أبو الحسن الشاذلي

كفى بالمرء عثرة أن يبصر من عيوب الناس ما يخفى عليه من عيوب نفسه.

— أبو الحسن الشاذلي

كفى بالمرء جهلاً أن ينكر على الناس ما يأتي بمثله.

— أبو الحسن الشاذلي

كفى توبيخاً على الكذب علمك بأنك كاذب.

— أبو الحسن الشاذلي

كل داء يتداوى منه إلا سوء الخلق.

— أبو الحسن الشاذلي

كل شيء يميل إلا طرائف الحكمة.

— أبو الحسن الشاذلي

كل شيء يستطاع إلا تغير الطباع.

— أبو الحسن الشاذلي

كم من غني يستغنى عنه،
وكم من فقير يفتقر إليه.

— أبو الحسن الشاذلي

كم من أكلة منعت أكلات.

— أبو الحسن الشاذلي

كم من طالب خائب،
وكم من مرزوق غير طالب.

— أبو الحسن الشاذلي

· ظن العاقل خير من يقين الجاهل.

— أبو الحسن الشاذلي

إنمَّا الناس عالمٌ ومتعلمٌ ومستمعٌ، وما سواهم هَمَج.

— أبو الحسن الشاذلي

إنَّما العالم مَنْ قَادَه علمُه إلى الورعِ، والزهدِ في عالم الفناء، والرغبةِ في عالم البقاء.

— أبو الحسن الشاذلي

· ظالم الحق من نصر الباطل.

— أبو الحسن الشاذلي

ظلم المعروف من وضعه في غير أهله.

— أبو الحسن الشاذلي

ظلم الحكمة من وضعها في غير أهلها.

— أبو الحسن الشاذلي

قدموا بعضاً يكون لكم، ولا تحلفوا كلا يكون عليكم.

— أبو الحسن الشاذلي

قبول عذر المذنب، من تواجب الكرم ومحاسن الشيم.

— أبو الحسن الشاذلي

إنَّما يَعرِفُ الفضلَ لأولي الفضلِ أولو الفضل.

— أبو الحسن الشاذلي

بحسن الموافقة تدوم الصحبة

— أبو الحسن الشاذلي

بالإحسان يستبعد الإنسان.

— أبو الحسن الشاذلي

ظل الكرام رعاني، وظل اللئام رداني.

— أبو الحسن الشاذلي

ظن أولي النهى والألباب أقرب شيء إلى الصواب.

— أبو الحسن الشاذلي

عليك بالآخرة تأتيك الدنيا جامعة صاغرة.

— أبو الحسن الشاذلي

عليك بالحكمة فإنها الخليلة الفاخرة.

— أبو الحسن الشاذلي

· عليك بالسكينة فإنها أحسن وأفضل زينة.

— أبو الحسن الشاذلي

بالتواضع تُعرف الرفعة.

— أبو الحسن الشاذلي

بالتوفيق تكون السعادة.

— أبو الحسن الشاذلي

بالصدق يكون النجاة.

— أبو الحسن الشاذلي

بالرفق تدرك المقاصد

— أبو الحسن الشاذلي

· ظفر الكريم ينجي، وظفر اللئيم يردي.

— أبو الحسن الشاذلي

عجبت لمن يجهل نفسه كيف يعرف ربه.

— أبو الحسن الشاذلي

غاية المعرفة أن يعرف المرء نفسه.

— أبو الحسن الشاذلي

غاية الإنصاف أن ينصف الإنسان من نفسه.

— أبو الحسن الشاذلي

ظلم المرء في الدنيا عنوان شقاء الآخرة.

— أبو الحسن الشاذلي

· جميع السيئات تمحوها الحسنات.

— أبو الحسن الشاذلي

في تصاريف الدنيا اعتبار.

— أبو الحسن الشاذلي

في السكون إلى الغفلة اغترار.

— أبو الحسن الشاذلي

في كل نظرة عبرة.

— أبو الحسن الشاذلي

غيروا العادات تسهل عليهم الطاعات.

— أبو الحسن الشاذلي

غير منتفع بالموعظة قلبٌ معلَّق بالشهوات.

— أبو الحسن الشاذلي

غلبة الهزل تبطل عزيمة الجد.

— أبو الحسن الشاذلي

بالإخلاص ترفع الأعمال

— أبو الحسن الشاذلي

بالتواني يكون الفوات

— أبو الحسن الشاذلي

· ظن المرء ميزان عقله، وفعله أصدق شاهد على أهله.

— أبو الحسن الشاذلي

· ثمرة الحياة السقم والهرم.

— أبو الحسن الشاذلي

· ثمرة المجاهدة قهر النفس.

— أبو الحسن الشاذلي

· جميل الفعال يوجب حسن الجزاء.

— أبو الحسن الشاذلي

فوت الحاجة أهون من طلبها من غير أهلها.

— أبو الحسن الشاذلي

فاز من استبصر بنور الهدى وخالف دعاو الهوى.

— أبو الحسن الشاذلي

قليل من الأدب خير من كثير من النسب.

— أبو الحسن الشاذلي

بقدر اللذات يكون التنغيص

— أبو الحسن الشاذلي

تكاد ضمائر القلوب تطلع على سرائر الغيوب.

— أبو الحسن الشاذلي

تجرع غصص التحكم يطفي الغضب.

— أبو الحسن الشاذلي

تكثرك بما يبقى لك ولا تبقى له، من أعظم الجهل.

— أبو الحسن الشاذلي

قدرتك على نفسك من أعظم القدرة، وأمارتك عليها خير الإمارة.

— أبو الحسن الشاذلي

قاربوا الناس بأخلاقهم تأمنوا غوائلهم.

— أبو الحسن الشاذلي

قلة الأكل تمنع من إعلال الجسد.

— أبو الحسن الشاذلي

قلة الخلطة تصون الدين، وتريح من مقارنة الأشرار.

— أبو الحسن الشاذلي

قلوب الرجال وحشية، مَن ألفها أقبلت عليه.

— أبو الحسن الشاذلي

قول لا أعلم نصف العلم.

— أبو الحسن الشاذلي

قل من صبر إلا ظفر.

— أبو الحسن الشاذلي

· ثمرة الزهد الراحة.

— أبو الحسن الشاذلي
  اقوال ستيف جوبز