صحة

أهمية هرمون البروجسترون

هرمون البروجسترون هو هرمون أنثوي مسؤول عن تنظيم عمل المبيضين كما أنه مسؤول عن الحمل حيث يتأثر الحمل بارتفاع وانخفاض نسبة الهرمون في الدم، هرمون البروجسترون مسؤول أيضاً عن الخصوبة وانخفاضه عند الأنثى يسبب الإجهاض المتكرر وارتفاعه يدل على حدوث الحمل، ويحفز هرمون البروجسترون الرغبة الجنسية كما أنه ينظم الدورة الشهرية ويساعد في نمو الغدد التي تنتج حليب الثدي ويوجد نسبة من هرمون البروجسترون أيضاً داخل جسم الرجل حيث يقوم بتحفيز الحيوانات المنوية وتطورها.

هرمون البروجسترون:

أهمية هرمون البروجسترون:

يعتبر هرمون البروجسترون من الهرمونات المهمة الموجودة داخل جسم كل أنثى وهو المسؤول عن التبويض وحدوث الحمل كما أنه ينظم الدورة الشهرية، ويجب أن تكون نسبة هرمون البروجسترون متوازنة داخل الجسم دون زيادة أو نقص منعاً لحدوث مضاعفات ومن المهام التي يقوم بها هرمون البروجسترون:

  • الحفاظ على بطانة الرحم وتهيئتها لحمل الجنين.
  • تثبيت الحمل وتقوية عضلة الرحم ومنع الإجهاض المتكرر.
  • ترطيب الرحم وزيادة الأغشية المخاطية به وجعله جاهزاً لاستقبال الحيوانات المنوية.
  • يحمي من الإصابة بأمراض سرطان الرحم وسرطان البروستاتا.
  • يساهم في توازن الهرمونات أثناء فترة الدورة الشهرية.

أضرار نقص هرمون البروجسترون:

هرمون البروجسترون هو هرمون مهم وضروري ويجب أن يكون متوازن للحفاظ على سلامة الجسم وأداء مهامه، ونقص هرمون البروجسترون يسبب الكثير من المشكلات للجسم ومنها:

  • يعتبر هو الهرمون المسؤول عن عمل المبيضين لذلك فإن نقصانه يؤثر على عملها وتصبح أضعف مما يؤخر حدوث الحمل.
  • يسبب الإصابة بسرطان الثدي وتكون الأورام الليمفاوية في الثدي.
  • هرمون البروجسترون مسؤول أيضاً عن الرغبة الجنسية عند المرأة ومع حدوث نقص به تفقد المرأة رغبتها الجنسية.
  • بطء عملية الأيض.
  • يسبب عدم انتظام الدورة الشهرية وحدوث نزيف في بعض الأحيان.
  • الصداع المستمر والإرهاق.
  • صعوبة حدوث الحمل وإن حدث يكون هناك إجهاض متكرر.
  انواع ختان الاناث والاضرار الناتجة عنها

كل هذه الأعراض تصاحب نقص هرمون البروجسترون ولذلك يجب التأكد دائماً من أنه متوازن عن طريق عمل التحاليل اللازمة.

ارتفاع هرمون البروجسترون:

متابعة نقص أو ارتفاع نسبة هرمون البروجسترون أمر مهم في حالة انتظار الحمل ويظهر هذا من خلال فحص الدم الشامل، ويعتبر ارتفاع معدل هذا الهرمون في الدم دليل واضح على حدوث الحمل ويظهر هذا الهرمون في تحليل الدم أو تحليل البول، وهناك أعراض تدل على ارتفاع معدل هرمون البروجسترون وبالتالي حدوث الحمل ومنها:

  • تأخر الدورة الشهرية لمدة تزيد عن أسبوع في حالة إذا كانت منتظمة.
  • الشعور بالانتفاخ وتورم اليدين والقدمين نتيجة انحباس الماء داخل الجسم.
  • زيادة الوزن بشكل ملحوظ خاصةً حجم الثدي بسبب تكوين هرمون الحليب اللازم للرضاعة.
  • الاكتئاب والرغبة في العزلة والانفعال بشكل سريع وزيادة القلق والتوتر نتيجة حدوث الحمل.
  • ضعف الرغبة الجنسية والخمول واضطراب ساعات النوم.

كل هذه الأعراض تبشر بحدوث الحمل لذلك يجب الذهاب فوراً للطبيب وعمل التحاليل اللازمة للتأكد من حدوث الحمل ثم البدء في المتابعة مع الطبيب المختص.

هرمون البروجسترون والحمل:

يعتبر هرمون البروجسترون من العوامل المهمة التي تساهم في حدوث الحمل حيث أنه ينظم عمل المبيضين عند المرأة كما أنه يرفع معدل الخصوبة، ويعمل هرمون البروجسترون على زيادة سماكة بطانة الرحم ويجعل الرحم جاهزاً لحمل الجنين، مع إنتاج هرمون البروجسترون خلال الشهر الأول والثاني من الحمل فإن هذا يمنع التبويض وبالتالي استمرار الحمل، وفي حالة وجود مشكلة في إنتاجه يقوم الطبيب بوصفه بجرعات معينة لا تضر الأم ولا الجنين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق