معلومات عن مجمع الملك سلمان لصناعة السفن

مجمع الملك سلمان الدولي لبناء السفن هو حوض لبناء السفن يقع في رأس هيل على الساحل الشرقي للمملكة العربية السعودية ، بالقرب من مدينة الجبيل الصناعية والقدرة الإنتاجية.

مجمع الملك سلمان لصناعة السفن

في أوائل عام 2013 ، بدأت أرامكو السعودية ، ومقرها رأس الخير ، البحث في إنشاء مجمع صناعي بحري. وقعت أرامكو السعودية مذكرة تفاهم مع شركة هيونداي للصناعات الثقيلة وشركة الخطوط الملاحية الوطنية السعودية وشركة لامبرل كشركاء رئيسيين لاستكمال بناء المجمع.

كما وقعت أرامكو السعودية عقدًا مع كونسورتيوم من شركة Huta Hegerfeld AG السعودية وشركة Archirodon السعودية لتنفيذ أعمال الحفر وتوفير الهياكل البحرية واستصلاح المشروع. وسيتولى المقاول أعمال استصلاح وهندسة ما يقرب من 37 مليون متر مكعب من التربة ، فضلاً عن تحسين 7.4 مليون متر مربع من الأرض ، فضلاً عن هندسة وبناء الجدار البحري الخرساني. 4500 متر طولي و 12000 متر طولي من العوائق والصخور لحماية المجمع.

كما وقعت أرامكو السعودية مذكرة تفاهم مع ماكديرموت إنترناشونال لتوفير خدمات المشتريات والوكالات المتكاملة للمنصات البحرية والهندسية والمشتريات والبناء لمشاريع تطوير الغاز والنفط في الأسواق النامية.

تم افتتاح المشروع في 29 نوفمبر 2016 ، وسمي المشروع على اسم مجمع الملك سلمان الدولي للخدمات البحرية ، والذي وضع الملك سلمان بن عبد العزيز حجر الأساس له.

تعمل شركة الخط الملاحي الوطني السعودي وأرامكو السعودية على الاستفادة من توسع أعمالهما لتسريع الجهود المبذولة لتوطين الخدمات البحرية والصناعات الناشئة الواعدة في المملكة العربية السعودية وأنظمة التوريد ذات الصلة.

سيساهم المجمع بأكثر من 17 مليار دولار في الناتج المحلي الإجمالي للمملكة العربية السعودية ويقلل من واردات الخدمات والمعدات البحرية بقيمة تصل إلى 12 مليار دولار ، وسيساعد في خلق فرص عمل ، سواء بشكل مباشر أو غير مباشر ، إلى أكثر من 80 ألف فرصة عمل يمكن إضافتها بحلول عام 2030.

المناطق التي يشملها مجمع الملك سلمان لصناعة السفن

تبلغ مساحة المجمع 5 كيلومترات مربعة ويمتد لمسافة 4 كيلومترات على الساحل الشرقي لرأس الخير.

يتكون المجمع من أربع مناطق تشغيل ، بما في ذلك سبعة أرصفة جافة وسبعة أرصفة من أنواع مختلفة.

المنطقة الأولى

متخصصون في صيانة وإصلاح منصات الحفر والسفن ، بما في ذلك 3 أحواض جافة و 12 مرسى وورشة سفن ، مجهزة تجهيزًا كاملاً للقيام بجميع أعمال الإصلاح والصيانة ، وتتسع لأكثر من 130 سفينة و 15 حفارًا سنويًا. كما تشمل صيانة ناقلات النفط الخام الكبيرة.

المنطقة الثانية

تم بناؤه لسفن الدعم البحرية ، بطاقة إنتاجية تقديرية تصل إلى 115 سفينة ، و 25 سفينة دعم بحرية مبنية سنويًا ، وتشمل المنطقة تسعة مراسي أرضية ، وورشة عمل مجهزة بالكامل لإصلاح السفن.

المنطقة الثالثة

وهي أكبر مساحة مخصصة لبناء السفن التجارية وتوفر إمكانية بناء جميع أنواع السفن باستخدام أحدث التقنيات طريقة الإنتاج في هذه المنطقة تشمل 6 أرصفة مجهزة تجهيزا كاملا و 3 أحواض جافة ، وتصل الطاقة الإنتاجية السنوية لهذه المنطقة إلى 15 سفينة تجارية من مختلف الأنواع و 3 ناقلات نفط خام كبيرة.

المنطقة الرابعة

هذه المنطقة جزء من منطقة العمليات البحرية ، والتي تهدف إلى توفير إمكانية إنشاء أكثر من 4 منصات حفر و 11 منصة بحرية ثابتة كل عام.

تضم المنطقة حوض جاف لبناء منصات الحفر وسعة تحميل تصل إلى 10.000 طن.

ما يوفره مجمع الملك سلمان لصناعة السفن

  • يساعد المشروع المملكة في تحقيق المزيد من التنويع والنمو الاقتصادي.
  • تساعد في توفير آلاف الوظائف الجديدة والمستدامة للمواطنين السعوديين.
  • كما أنه يساعد في توطين الصناعة في قطاع الطاقة من خلال تنفيذ المشاريع في سلسلة التوريد التي تعد حجر الزاوية في تطوير نظام التوريد ونموه.
  • سيجعل المجمع المملكة مركزًا تكنولوجيًا يضم أفضل الخبرات في الهندسة المعمارية والهندسة البحرية في المنطقة.
  • بمجرد اكتماله ، سيكون المجمع قادرًا على تلبية جميع احتياجات البناء لناقلات النفط الخام الكبيرة ، ومنصات النفط والغاز البحرية ، وسفن الدعم البحرية والمنصات البحرية ، بالإضافة إلى العديد من السفن التجارية والمعدات البحرية.
  • يساعد على توفير إمكانية أعمال الإصلاح والصيانة لجميع هذه المنتجات.
  • يهدف المجمع إلى أن يكون قاعدة للصناعات المتكاملة.
  • كما أنه يساعد ويحفز جذب الاستثمارات الأجنبية والمحلية ومشاريع الأعمال الجديدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى