اقوال سعود الشعلان

ولد سعود الشعلان بقرية تسمي قرية الحسيني التي تقع في جيران وذلك كان عام 1972م، وهو سعودي الجنسية، كاتب روائي شهير صدر أول عمل له وكان بعنوان “مات الجسد وانتهت كل الحكايات” وذلك في عام 2008.

 

ليست الوحدة ما يخشاه.. بل أن يبوح بكل ما يعرفه في عالم يجب أن لا يعلم من ذلك شيئًا

— سعود الشعلان

“شديدةٌ هي أحزان بعض الناس ، مؤلمة ياصاحبي وكأنها نهاية العالم .. لأنهم أفرطوا وبالغوا حين عاشوا أفراحهم .”

— سعود الشعلان

“حين يغدو الصمت كياناً لزجاً يجثم على الأنفاس.. يصبح البحث
عن الكلمات في عقولنا أصعب من البحث عن حبات عقد انفرطت
فوق رمال الشاطئ”

— سعود الشعلان

“الذكريات .. بضاعةٌ لاقيمة لها إلا في خزائن اصحابها .”

— سعود الشعلان

“إن هناك رجالاً يقتلون الحنان في نفس الأنثى، بينما آخرون ينهض على أيدي أرواحهم حنان الأنثى وتكتمل عافيته كأجمل مايكون الحنان”

— سعود الشعلان

“لماذا تكون الأماكن وأشياء الراحلين غريبة علينا بعد رحيل أصحابها ؟
أتراهم يجمعون الألفة معهم في حقائب سفرهم فيغدو كل شيء بعدهم لا يبعث إلا بالألم لأرواحنا”

— سعود الشعلان

“مفرداتٌ جديدة للحزن لم أعرفها إلا بعد أن أرتحلت انت .”

— سعود الشعلان

“مفرداتٌ جديدة للحزن لم أعرفها إلا بعد أن أرتحلت انت .”
― سعود الشعلان, مهل
28 likes Like
“ما فائدة الاستيقاظ على يوم جديد إن لم يكن هناك أمل أو ترقب؟
بطريقة أو بأخرى.. المجهول هو ما يُبقيك حيا ..
منتظرا .. متحمسا.. متفائلا
والمجهول الأكثر سحرا.. يوم لا تعلم كيف ستكون نهايتك .. كيف ستنتهي رحلتك
من يعلم هذا الشيء بالذات .. فهو ميت منذ اللحظة التي علمه بها!!!”

— سعود الشعلان

“الحقيقة أننا لآ نعتقد أن الحياة رفيقة بنا ..
هي لا تعاملنا كزبائن في محل يجب ارضاؤهم ..
إنها تعاملنا بقسوة ، لكنها تقدم لنا ترضيات بسيطة مِن حين لآخر ..”

— سعود الشعلان

“أن ترى الحزن والدموع والنحيب في وجوه من كنت لا تراهم إلا ضاحكين مبتسمين فهذا بحد ذاته مؤلم ..”

— سعود الشعلان

“إحدى النظريات التي اعتنقتها .. أن يرحل من أحب وأبقى أنا ..
وحين اسمع من يدعي ويقول يفدِي غالٍ لديه ” جعل يومي قبل يومك “
حينها أقول ” ياه كم نحن أنانيون، حتى في الحزن ندعو بأن نرحل ويبقى من هم ورائنا يتجرعون مرارة الأحزان والفقد على رحيلنا . .”

— سعود الشعلان

“ليتكِ كنتي هنا فتشهدي أي إنسان كنتُه بعد الرحيل .”

— سعود الشعلان

“لا أريد أن أمتلك أي شيء
أو أحب أحدًا
أو أتعلق بالناس
أو الأماكن
أو الأشياء كثيرًا”

— سعود الشعلان

“الحب يا رفيقي أن تحب محبوبك بذاته و بروحه و تحب الحياة و الدنيا و نفسك من خلاله … لا ان تحب ذاتك في محبوبك.. فأنت حينها لن تحب سوى نفسك و لن تخلص إلا لها و لن تعطي لسواها”

— سعود الشعلان

“ما أسعد الذين رحلوا يا صديقي .. أخذوا القطار الأول ورحلوا .. ما أسعدهم وأشقانا أمام كل نشرة أخبار ..”

— سعود الشعلان

“انا اكره الحب من طرف واحد..لأن فيه ظلماً شديداً. طرفٌ يأخذ كل شيء، و طرفٌ آخر يدفع كل شيء…
حتى الحب يقوم على العدل..”

— سعود الشعلان

“بعد أن يؤّمن الإنسان مصدر رزقه .. يصبحُ لديه أمل منشود أن يترك بصمة أو دليلاً على أنه عاش .. ربما يترك هذه البصمة على الصخور ، أو على الخشب ، أو هذه هي اسمَاها .. على حياة غيره من الناس .”

— سعود الشعلان

“مالنا نلح ذكريات الأحباب بعد أن نفقدهم..
ونناجي صورهم.. ونتشبث بأثرهم؟
لماذا نفعل ذلك؟!”

— سعود الشعلان

“ما بالُ الطرقات وأماكن طفولته القديمة .. أما كانت أكثر اتساعا مما هي عليه الآن؟ … ما بالها الآن صارت أضيق، وجدرانها ازدادت قربا من بعضها والتصاقا؟؟
هل لتخبرنا أنها لم تزدد مع السنين إلا قربا .. لا كما فعل ساكنوها الراحلون يوم لم يزدادوا مع السنوات إلا قطيعة وبعداً .. فكأن الجمادات بذلك أبقى للعهد منهم …”

— سعود الشعلان

“وأية الموت يا صاحبي لا تتدبر إلا إذا عثرت في أحد أحبتنا”

— سعود الشعلان

“لم تُفلح دواليب الزمان في أن تحلّ عراها .”

— سعود الشعلان

“و ديننا ليس فيه رهبانيه
ولكن الذي ينال من الحب هذا المنال
ينقلب دون ان يشعر الى راهب
ولكم من غير دير
يسعى بين الناس
بعيدا عن الناس
ويكره خلق الله
لكنه يستغفر لهم”

— سعود الشعلان

“لكنها الدنيا و الأيام يا “مهل”
من سعد فيها بنفسه .. شقي فيها بغيره
ولا يعلم إلا من يُسيرها متى تذرو في وجوهنا رماد قسوتها ..
وهي تردد ..
الآن فقط أتى دوركم أيها الفانون”

— سعود الشعلان

“لماذا تكون الأماكن وأشياء الراحلين غريبة علينا بعد رحيل أصحابها ؟
أتراهم يجمعون الألفة معهم في حقائب سفرهم
فيغدو كل شيء بعدهم لا يبعث إلا بالألم لأرواحنا”

— سعود الشعلان

“نم أيها الطريد و ليكن لك مع الأيام القادمات ألف حكاية و حكاية .. و لتغفو عيناك أيها الخائف فالليالي القادمة ستحمل لك بين طيات ظلامها.. ما سيبدل حياتك.. نم .. نم”

— سعود الشعلان

“ليست الوحدة ما يخشاه.. بل أن يبوح بكل ما يعرفه في عالم يجب أن لا يعلم من ذلك شيئًا”

— سعود الشعلان

“علمنا مقدمًا بالنهايات المؤسفة لن يعفينا من الأسى يوم تحين هذه النهايات”

— سعود الشعلان

“كان كمن يستخير الله في شخص يحبه لكنه يخشى أن تكون خيرة الله في أن لا يكون معه، حينها يتوقف عن طلب الاستخارة”

— سعود الشعلان

“غريب أن أبحث عنك و أنا لا أعرفك

غريب أن أشتاق لوجودك و انا لم أجلس معكَ يوما

غريب كيف تعنى لى الكثير و أنا لا أعرف عنك إلا القليل كيف تفسر”

— سعود الشعلان

“وما أن أنهى “مهل” حديثه إلا وتبسمت الدنيا بركن فم مشئوم ثم سارت تتسربل بظلام الليل بخطة واثقة معتدة ، شأنُ من خطط أمرا لم يبقَ عليه سوى تنفيذه”

— سعود الشعلان

“في النهاية.. ما أثمن الواقع.
قاسٍ ربما.. سخيف ربما.. ممل أحيانًا
لكن الحاجة إلى أن تصدق ما تراه عيناك وما تسمعه أذناك لا تقيّم بثمن..”

— سعود الشعلان
  اقوال بنجامين فرانكلين